قمة مبكرة بين تشيلسي وتوتنهام في الدوري الإنجليزي

قمة مبكرة بين تشيلسي وتوتنهام في الدوري الإنجليزي

المصدر: د ب أ

مع انطلاق منافسات المرحلة الثانية من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، يتطلع حامل اللقب تشيلسي إلى التخلص سريعًا من الضغوط التي واجهها مبكرًا بالهزيمة في مباراته الأولى بالدوري أمام بيرنلي 3/2، من خلال تحقيق انتصار مقنع على مضيفه توتنهام في المباراة المقررة مساء الأحد.

وبعد 3 أشهر من تربع تشيلسي على القمة والتتويج بلقب الدوري الممتاز للمرة الثانية خلال 3 مواسم، تلقى الفريق اللندني صفعة قوية عندما استهل مشوار الدفاع عن اللقب بالهزيمة على ملعبه أمام بيرنلي، الذي كاد أن يحسم المباراة بثلاثية نظيفة أحرزها خلال الشوط الأول لولا رد تشيلسي بهدفين خلال الشوط الثاني.

وكانت الهزيمة أمام بيرنلي قد أعادت إلى الأذهان السيناريو المؤلم الذي عاشه تشيلسي في موسم 2015/2016 الذي بدأه بطموح الحفاظ على اللقب وأنهاه في المركز العاشر بالدوري.

وألقى أنطونيو كونتي المدير الفني لتشيلسي ببعض اللوم على رحيل عدة لاعبين عن صفوف الفريق خلال سوق الانتقالات إلى جانب الجدل المثار حول المهاجم دييغو كوستا، الذي خرج من حسابات المدرب الإيطالي للموسم الجديد.

وتشكل مباراة الأحد المقررة على ملعب ”ويمبلي“، الذي يخوض عليه توتنهام مبارياته بشكل مؤقت، مواجهة حاسمة لطموح كل من الفريقين.

وقال كونتي: ”ستكون مباراة صعبة حقًا لكن علينا أن نكون مستعدين وأن نظهر نفس الإصرار الذي ظهرنا به في الشوط الثاني (من مباراة بيرنلي). نحن بحاجة إلى هذا اعتبارًا من صافرة البداية“.

وبعد أن قلل تشيلسي من حجم الهزيمة من خلال تسجيل هدفين في الشوط الثاني للمباراة التي أنهاها الفريق بـ9 لاعبين فقط، حاول كونتي التركيز على الإيجابيات من المواجهة.

وقال كونتي: ”سنواصل العمل من أجل المزيد من تفادي الأخطاء التي ارتكبناها أمام بيرنلي، ونستعد بالشكل الأمثل لمباراة توتنهام“.

وأضاف: ”لا أشعر بالقلق لأنه من الطبيعي أن تشهد المباراة جوانب مختلفة، من الإيجابيات والسلبيات. من المهم بالنسبة لي ألا نغلق أعيننا، وإنما نركز على أخطائنا ونواصل العمل والتطور“.

ويخوض توتنهام، وصيف البطل في الموسم الماضي، المباراة بمعنويات عالية بعد فوزه على نيوكاسل 2/0 في المرحلة الأولى، حيث يحلم توتنهام وجماهيره بتجاوز إنجاز الموسم الماضي وانتزاع اللقب.

وقال هوغو لوريس حارس مرمى توتنهام في تصريحات لشبكة ”سكاي سبورتس“ إنه يجب توخي الحذر الشديد على ملعب ويمبلي في ظل الخطورة المتوقعة من تشيلسي بعد أن خسر المباراة الأولى.

وقال لوريس: ”بالطبع هي بداية سيئة بالنسبة لهم، ولكنهم الأبطال، ولديهم الكثير من الكبرياء، وبالتأكيد سيخوضون المباراة المقررة على ملعب ويمبلي بهدف العودة“.

وتابع: ”ستكون مباراة صعبة بالنسبة لنا، وعلينا ضمان تهيئة كل عنصر لهذه المواجهة ذهنيًا وبدنيًا، من أجل الإعداد لها بأفضل صورة ممكنة. نحتاج إلى تحقيق بداية قوية على ملعب ويمبلي، وهذا مهم للغاية“.

ويتطلع مانشستر سيتي ومانشستر يونايتد وآرسنال إلى مواصلة الانطلاقة الناجحة بعد أن حقق كل منهم الفوز في مباراته بالمرحلة الأولى.

ويستضيف مانشستر سيتي مساء الاثنين فريق إيفرتون، الذي حسم صفقة قياسية في تاريخ النادي بتعاقده مع لاعب خط الوسط جيلفي سيغوردسون، لكن الشكوك تحوم حول مشاركة اللاعب في مواجهة مانشستر سيتي بسبب الإصابة.

ويحل مانشستر يونايتد ضيفًا على سوانزي سيتي في افتتاح منافسات المرحلة غدًا السبت.

وتحلى مايكل كاريك، قائد مانشستر يونايتد، بالصبر في انتظاره للعودة إلى المشاركة من جديد بعد أن غاب عن المباراة الأولى، وصرح قائلًا: ”لدينا فريق كبير. الموسم طويل ويتضمن العديد من المباريات. أتمنى أن نتقدم كثيرًا في بطولات الكأس“.

وأضاف: ”أمامنا العديد من المباريات، مثلما كان الحال في العام الماضي، وسيكون هناك الكثير من المداورة بين لاعبي الفريق. لقد حققنا بداية رائعة“.

أما آرسنال، فيحل ضيفًا على ستوك سيتي، الذي سبب له مشكلات في الماضي، لكن آرسين فينغر المدير الفني لآرسنال أكد أنه لا يقتنع كثيرًا بفكرة ”الفريق الشبح“.

وأضاف فينغر: ”ما يهم هو تقديم أداء جيد في المباراة. لقد قدمنا عرضًا جيدًا في الموسم الماضي وعلينا التركيز من أجل تكراره.. ستوك سيتي لديه سجل جيد على ملعبه أمام عدة فرق لكنني واثق من أننا ستكون لدينا فرصة الفوز إذا قدمنا مستويات جيدة“.

وتشهد المرحلة الثانية مواجهة بين اثنين من الفرق الوافدين حديثًا إلى الدوري الممتاز، حيث يستضيف هيديرسفيلد فريق نيوكاسل مساء الأحد، بينما يحل برايتون الوافد الجديد الآخر، ضيفًا على ليستر سيتي مساء غد السبت.

وفي مباريات أخرى ،تقام غدا السبت، يلتقي ليفربول مع كريستال بالاس وبورنموث مع واتفورد وبيرنلي مع ويست بروميتش ألبيون وساوثهامبتون مع ويستهام.