مورينيو: فوز مانشستر يونايتد الافتتاحي ”لا يعني شيئًا“

مورينيو: فوز مانشستر يونايتد الافتتاحي ”لا يعني شيئًا“

المصدر: رويترز

انتهت الجولة الافتتاحية للدوري الإنجليزي الممتاز بفوز رائع لمانشستر يونايتد 4-صفر على وست هام يونايتد في استاد أولد ترافورد، أمس الأحد، لكن المدرب جوزيه مورينيو حذر من الحديث عن ترشيح فريقه للمنافسة على اللقب.

وأحرز المهاجم الجديد روميلو لوكاكو هدفين كما قدم نيمانيا ماتيتش المنضم في فترة الانتقالات الحالية عرضا قويا في وسط الملعب، وبدا أن الفوز يعطي يونايتد أسهما أكثر ليصبح مرشحا ثانيا للقب خلف جاره مانشستر سيتي.

لكن مورينيو قلل من أهمية الترشيحات، وقال: ”في الموسم الماضي كنا في الصدارة بعد أول مباراة ثم أنهينا المسابقة في المركز السادس لذا فهذا لا يعني شيئا“.

وأضاف مدرب تشيلسي وريال مدريد السابق، الذي يبدأ موسمه الثاني مع يونايتد: ”هذا يعني فقط أننا لعبنا بشكل جيد ومعدلات الثقة سترتفع والتحدي الآن هو الحفاظ على هذه الثقة، أنهينا الموسم بالفوز بالدوري الأوروبي والتأهل لدوري الأبطال وبدأنا الموسم الثاني بأداء جيد جدا بملعبنا ولدينا العديد من اللاعبين الذين ظهروا بشكل جيد ويمتلك المشجعون دوافع للشعور بالتفاؤل، لكن بالنسبة لي وبفضل خبرة السنوات في الدوري الإنجليزي أتحلى بالهدوء“.

ولم ينافس يونايتد على اللقب منذ اعتزل مدربه أليكس فيرغسون وفي حوزته اللقب عام 2013.

لكن بعد ذلك ظهرت إشارات زائفة على عودة يونايتد.

واستهل مورينيو الموسم الماضي بالفوز 3-1 على بورنموث ليبدأ الحديث عن عهد جديد للنادي بعد فترة محبطة مع لويس فان غال لكن الفريق كان متذبذبا واختتم يونايتد الموسم في المركز السادس.

وقبل أربع سنوات فاز ديفيد مويز في مباراته الأولى 4-1 على سوانزي سيتي لكن يونايتد أنهى الموسم في المركز السابع.

وبالتالي فإن سلوك مورينيو يعد حكيما مع تبقي 37 مباراة بجانب المنافسة في دوري الأبطال ويدرك المدرب البرتغالي أن هناك لحظات شك مقبلة، ومع ذلك تعم أجواء من التفاؤل استاد أولد ترافورد وليست دون أسباب.

وقال مورينيو، الذي تعادل فريقه عشر مرات بملعبه الموسم الماضي في الدوري: ”كنا نستحق الفوز في العديد من المباريات الموسم الماضي لذا فإن الفوز اليوم هو أهم شيء.

”لكن أعتقد أن الأداء استند إلى الثقة المرتفعة ولن أقول إن الأداء كان مثاليا لأنه لم يكن كذلك.. ارتكبنا أخطاء ويوجد هامش للتحسن لكن الأداء كان قويا.

”أحببت الأداء في الشوط الثاني وحاولنا إضافة المزيد من الأهداف بعدما أصبحت النتيجة 2-صفر وكانت لدينا الرغبة في اللعب بقوة حتى النهاية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com