آرسنال يصطدم بمانشستر سيتي.. من يزيد أوجاع الآخر؟ – إرم نيوز‬‎

آرسنال يصطدم بمانشستر سيتي.. من يزيد أوجاع الآخر؟

آرسنال يصطدم بمانشستر سيتي.. من يزيد أوجاع الآخر؟

المصدر: كريم محمد – إرم نيوز

يخوض فريق آرسنال مواجهة قوية ضد مانشستر سيتي، اليوم الأحد، في قمة مباريات الجولة الثلاثين للدوري الإنجليزي، على ملعب ”الإمارات“.

وتبدو المواجهة قوية وصعبة، بعدما تلقى فريق تشيلسي الهزيمة أمام كريستال بالاس في البريميرليغ خلال الجولة الحالية.

ويلوح صدام فني مثير بين الفرنسي آرسين فينغر، مدرب آرسنال، والإسباني بيب غوارديولا، مدرب السيتي.

وترصد ”إرم نيوز“ في التقرير التالي أبرز ملامح اللقاء المرتقب بين مانشستر سيتي وآرسنال.

معاناة فينغر وغوارديولا

يعاني الثنائي فينغر وغوارديولا بشكل واضح في الموسم الحالي مع كلا الفريقين، وخاصة بعد الخروج من دوري أبطال أوروبا وهو الأمر الذي جعل الجماهير تنقلب عليهما.

ويختلف الوضع بعض الشيء بالنسبة لموقف الثنائي، خاصة أن غوارديولا يقضي موسمه الأول مع السيتي، ولكنه خيب الآمال بنزيف النقاط في مسابقة الدوري وحصد 57 نقطة من 28 لقاء بالبريميرليغ وفقد 27 نقطة من خلال 5 هزائم و6 تعادلات وتراجع للمركز الرابع.

وخرج السيتي -أيضاً- من دوري الأبطال كما ودع كأس الرابطة وتأهل لنصف نهائي كأس الاتحاد وبالتالي يبحث غوارديولا عن مصالحة الجماهير.

والأمر نفسه ولكن بوضعية أصعب مع فينغر لأنه تلقى بضع ضربات ومطالب مكثفة بالرحيل عن آرسنال بعد ارتباط 30 عاماً.

وودع آرسنال مع فينغر دوري الأبطال بهزيمة ثقيلة أمام بايرن ميونخ الألماني، كما أن الفريق فقد العديد من النقاط بمسابقة الدوري وتراجع للمركز السادس برصيد 50 نقطة.

وتلقى آرسنال 7 هزائم في مسابقة الدوري بخلاف 5 تعادلات ويعاني بشكل واضح في الموسم الحالي.

سقوط تشيلسي والفرصة الأخيرة

جاء سقوط تشيلسي على ملعبه أمام كريستال بالاس بمثابة منح منافسي البلوز فرصة أخيرة من أجل إحياء المنافسة على لقب البريميرليغ.

وتوقف رصيد تشيلسي عند 69 نقطة بفارق 12 نقطة كاملة عن السيتي و19 عن آرسنال ولكن السيتي يتبقى له مواجهة مؤجلة مثل تشيلسي وآرسنال له مواجهتان مؤجلتان.

ويظل فوز آرسنال على السيتي أو العكس بمثابة نقطة انطلاق جديدة للفريق الفائز في المراحل الثمان المتبقية من عمر البريميرليغ والمنافسة على الـ24 نقطة المتبقية أملاً في تعثرات جديدة للبلوز.

آرسنال والأزمات

يعاني آرسنال من مسلسل أزمات فنية بالجملة خاصة مع تراجع نتائج الفريق وخلاف بعض النجوم مع المدرب آرسين فينغر وعلى رأسهم أليكسيس سانشيز.

ويراهن فينغر على أوراق مهمة في تشكيلة الغانرز أمام السيتي بحثاً عن الفوز على رأسها الثنائي الهجومي سانشيز وجيرو بجانب مسعود أوزيل ووالكوت.

السيتي وتصحيح المسار

يبحث السيتي عن تصحيح المسار في الموسم الحالي وإنهائه بشكل طيب والعودة للمنافسة بجانب أن الفريق يسعى لفوز معنوي على آرسنال قبل نصف نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي.

ويبقى اعتماد غوارديولا على الهداف الأرجنتيني سيرجيو أغويرو لترجمة الفرص المتاحة إلى أهداف مع وجود القطار السريع رحيم سترلينغ، الذي يقدم مستويات رائعة مع وجود دافيد سيلفا وهناك شكوك حول مشاركة كيفين دي بروين.

وقال المدرب المصري أحمد حسام ”ميدو“، المدير الفني لفريق وادي دجلة ونجم توتنهام الأسبق، في تصريحات خاصة لـ“إرم نيوز“، إن مانشستر سيتي يعاني دفاعياً وهي أزمة آرسنال نفسها وبالتالي المباراة ستكون مفتوحة.

وأضاف: ”أتوقع أن مانشستر سيتي سيكون أكثر شراسة هجومية وتركيزاً، ولكن ربما يدفع الفريقان ثمن أسبوع التوقف الدولي مثلما حدث مع تشيلسي“.

وأكد أن مشاكل آرسنال المتتالية ما زالت تؤثر عليه بشكل واضح في الفترة الأخيرة، موضحاً أن الفوز على السيتي سيكون بمثابة خروج من هذا النفق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com