ليفربول يمنع جريدة ”ذا صن“ من دخول النادي

ليفربول يمنع جريدة ”ذا صن“ من دخول النادي

المصدر: إرم نيوز – نورالدين ميفراني

أعلن فريق ليفربول الإنجليزي بشكل رسمي مقاطعة صحيفة ”ذا صن“ ومنعها من دخول لقاءاته ومنشآته الرياضية، وعدم الحديث معها، بعدما أكدت التحقيقات زيف روايتها حول أحداث كارثة ”هيلزبرة“، والتي ذهب ضحيتها 96 من مشجعي الفريق في 1989.

وصمدت عائلات الضحايا طويلاً أمام ادعاءات الشرطة وبعض الصحف على كون المشجعين كانوا مخمورين، وهم من تسببوا في الحادثة وفتح تحقيق في السنوات الأخيرة أكد العام الماضي زيف كل الادعاءات وحمّل الشرطة مسؤولية الأحداث.

وقدمت الشرطة الفيدرالية قائمة بحوالي 23 شخصًا اتهمتهم بالتسبب في الأحداث، وهم من الشرطة في بداية السنة الحالية، وهو ما دفع ليفربول للعودة لتصفية الحساب مع الصحيفة البريطانية.

وكانت ”ذا صن“ نشرت تحقيقًا عن الأحداث بعنوان ”الحقيقة“ وصفت من خلاله مشجعي ليفربول بالمخربين واتهمتهم بدهس بعضهم البعض وتعرية الجثث وسرقتهم وبرأت الشرطة من الأحداث بشكل نهائي.

وكانت الكارثة وقعت خلال لقاء جمع بين ليفربول ونوتنغام فورست في 15 نيسان/أبريل 1989 على ملعب شيفلد وسنزداي، الذي لا يتسع سوى لـ35 ألف متفرج وأدى وجود السياج بعد تدخل رجال الأمن ضد المشجعين لمقتل 96 مشجعًا أغلبهم من الأطفال والشباب.

واعتذرت ”ذا صن“ عن المقال وعبرت عن آسفها لقرار الفريق الإنجليزي، مؤكدة أن المقاطعة لا تخدم كرة القدم، لكن الفريق الإنجليزي فضل المقاطعة احترامًا لشعور عائلات الضحايا وتكريمًا لهم بعدما وصفتهم الصحيفة بنعوت سيئة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة