الطفل الإيفواري ديمبلي يشعل الصراع بين أسكتلندا وإنجلترا (صورة)

الطفل الإيفواري ديمبلي يشعل الصراع بين أسكتلندا وإنجلترا (صورة)

المصدر: إرم نيوز – نورالدين ميفراني

شارك الطفل البالغ من العمر 13 عاما كاراموكو ديمبلي، أمس الإثنين، رفقة منتخب إنجلترا لأقل من 16 عامًا في لقاء أمام تركيا، ليشعل الصراع بين أسكتلندا وإنجلترا مبكرًا، حول الظفر بخدماته دوليا.

ومنذ ظهوره رفقة شباب سيلتيك غلاسكو الأسكتلندي قبل حوالي شهرين، أصبح حديث الإعلام العالمي لموهبته وفنياته الرائعة، أصبح مستقبل الصبي الدولي محط اهتمام 3 دول وهي كوت ديفوار وإنجلترا وإسكتلندا.

وخلال شهر تشرين الثاني/نوفمبر الماضي شارك الصبي رفقة منتخب أسكتلندا لأقل من 16 عامًا في لقاء، وكان الاتحاد الأسكتلندي يمني النفس بالفوز بخدماته.

وقال ستيوارت ريغن، المدير التنفيذي للاتحاد: ”سنعمل كل ما في وسعنا لنجعله داخل منظومتنا، حين تكون لديك مواهب يملكون عدة جنسيات فمن الطبيعي أن الجميع يحاول استمالته ويملك الحق رفقة والديه لاتخاذ القرار“.

لكن الصبي المعجزة الذي ولد لأبوين إيفواريين في لندن بإنجلترا وسافر وعمره 5 سنوات نحو غلاسكو ليلعب في صفوف الفئات الصغرى لفريقها الأول سيلتيك بدا سعيدا بحمل قميص منتخب إنجلترا ونشر صورته على المواقع الاجتماعية وكتب عليها: ”تجربة رائعة رفقة إنجلترا، سعيد بالفوز 5-3 أمام تركيا وتقديم تمريرة حاسمة لعبت بشكل جيد“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com