رانييري: ليستر سيتي كشف وجهه الحقيقي أمام كريستال بالاس

رانييري: ليستر سيتي كشف وجهه الحقيقي أمام كريستال بالاس

قال كلاوديو رانييري مدرب ليستر سيتي إن الفوز 3/1 على كريستال بالاس يوم السبت الماضي أعاد إلى الأذهان الأداء الذي قاد الفريق لإحراز لقب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم في مايو الماضي.

ووضع الفريق حدًا لأدائه المتذبذب في الدوري الممتاز عندما سجل أحمد موسى أول أهدافه لصالح ليستر سيتي وأضاف شينغي أوكازاكي وكريستيان فوكس هدفين في الشوط الثاني ليحافظ ليستر سيتي على سجله خاليًا من الهزائم على ملعبه للمباراة 20.

وأبلغ رانييري الصحفيين: “الجميع قدّم أداءً جيدًا.. وكان الجميع يتحرك بوعي وساعد كل منهم الآخر”.

وقال: “قدّمنا هذا المستوى الموسم الماضي. (أمام كريستال بالاس) رأينا الوجه الحقيقي لليستر سيتي”.

وأضا:ف “الأهم بالنسبة لي هو مشاهدة ليستر سيتي كما أعرفه. عندما نقاتل تكون النتيجة مختلفة”.

وتابع: “من وجهة نظر واقعية يجب أن نكون في مأمن من الهبوط هذا الموسم لأن الجميع يفكر الآن في أننا الأبطال.. ولكن يجب علينا نسيان الموسم الماضي. لقد كان ساحرًا”.

وأبقى رانييري على المهاجم جيمي فاردي على مقاعد البدلاء أمام كريستال بالاس ولكن المدرب الإيطالي ألمح إلى أن ذلك دليل على قوة خط هجوم ليستر سيتي.

وقال: “دائمًا ما يكون هذا في ذهني وهو (فاردي) هدّافنا.. ولكنه يعرف أنه وفي حال وجود العديد من اللاعبين فإنه لن تكون مشكلة تطبيق سياسة التناوب في اللعب”.

وتابع: “إذا لم يكن لدي إسلام سليماني أو ليوناردو أويوا كان لزامًا أن يلعب فاردي.. ولكن لدينا بعض اللاعبين الجيدين لذا كان القرار الصائب هو منحه بعض الراحة”.

ويحتل ليستر المركز 12 في الدوري الإنجليزي وسيتوجه للقاء توتنهام هوتسبير يوم السبت المقبل.