الخيال يصبح واقعًا في الدوري الإنجليزي الممتاز

الخيال يصبح واقعًا في الدوري الإنجليزي الممتاز

المصدر: لندن - إرم نيوز

قبل شهرين من نهاية الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم يقترب ليستر سيتي من اللقب ولن يكون ضربًا من الخيال أيضًا إذا اعتقدنا أن توتنهام هوتسبير ووست هام يونايتد وساوثامبتون لديهم فرصة إكمال المراكز الأربعة الأولى.

وكانت فكرة احتلال تشيلسي وآرسنال ومانشستر يونايتد ومانشستر سيتي وليفربول أو حتى اثنين منهم المركز الخامس أو أدنى من ذلك لتثير الضحك قبل انطلاق الموسم في اغسطس الماضي.

لكن الخيال أصبح حقيقة جديدة في الدوري الأكثر ثراءً في العالم.

ويحتاج ليستر سيتي- الذي كانت نسبته في الفوز باللقب في بداية الموسم واحد من 5000 – إلى الفوز في 6 من أخر 7 مباريات ليضمن تتويجه باللقب للمرة الأولى.

وتوتنهام الذي لم يفز باللقب منذ 1961 هو أقرب منافسيه ويحتل وست هام المركز الخامس بفارق الأهداف عن يونايتد صاحب المركز السادس وبدأ يشم رائحة دوري أبطال أوروبا للمرة الأولى.

ويبتعد ساوثامبتون الذي حول تأخره بهدفين أمام ليفربول إلى فوز 3/2 أمس الأحد بفارق 4 نقاط عن مانشستر سيتي الرابع والمستمر في انتكاسته.

ويعلم جوزيه مورينيو جيدًا إن السمعة الجيدة لم تعد تعني الكثير في الدوري الممتاز.

وأُقيل المدرب الذي قاد تشيلسي للقب في الموسم الماضي في ديسمبر الماضي بعد هزيمته 9 مرات في أول 16 مباراة.

وتوقع في أغسطس الماضي بعد تعاقد فرق مثل كريستال بالاس وستوك سيتي ووست هام مع لاعبين ممتازين ”كل فريق يملك مجموعة جيدة للغاية من اللاعبين لذا أعتقد أن الأندية الكبيرة في إنجلترا ستواجه صعوبات بسبب المنافسة“.

وإحصائية واحدة كافية لتوضيح التحول في موازين القوى.

فمجموع نقاط تشيلسي وآرسنال ومانشستر سيتي ومانشستر يونايتد أقل مما حصل عليه ليستر ووست هام وساوثامبتون وستوك ووست بروميتش ألبيون (241 نقطة مقابل 248 نقطة).

ويتوقع كثيرون عودة النتائج الطبيعية في الموسم المقبل حيث سينتعش مانشستر سيتي بوصول المدرب بيب غوارديولا وإعادة تشكيل تشيلسي للطاقم التدريبي بقيادة المدرب الجديد واحتمال تولي مورينيو تدريب مانشستر يونايتد.

لكن مارك هيوز مدرب ستوك يعتقد أن أيام سيطرة الأندية الـ 5 أو الـ 6 الكبيرة قد انتهت.

ونقلت صحيفة التليغراف عن هيوز الذي اقترب فريقه من احتلال أفضل مركز له على الإطلاق في الدوري الممتاز ”هذا الموسم لن يكون استثنائيًا. سيتكرر ذلك في الأعوام المقبلة وأعتقد أن تغييرًا في موازين القوى قد يحدث“.

وأضاف ”فرق الوسط أصبحت أكثر قوة. هناك مجموعة كبيرة من اللاعبين الذين تستطيع الأندية الكبيرة أن تضمهم لتصبح تشكيلتهم أفضل. يمكنك التعاقد مع أي عدد من اللاعبين. هناك العديد من المواهب التي ستريد الانتقال إلى الدوري الممتاز“.

ومع العقد الجديد للبث التلفزيوني الممتد لـ 3 سنوات بدءًا من الموسم المقبل مع سكاي وبي.تي مقابل 5.13 مليار جنيه إسترليني (7.38 مليار دولار) بزيادة 71% عن العقد الحالي فإن الفروق الكبيرة من المرجح أن تتقلص.

وتنظر الجماهير في أنحاء أوروبا حيث يتنافس نادرًا فريقان أو أكثر على اللقب وفريق واحد في حالة فرنسا هذه الأيام بعين الحسد تجاه الدوري الممتاز الذي لا يمكن التنبؤ بالفائز باللقب.

ولا عجب في قول خافيير تيباس رئيس رابطة الدوري الإسباني إن الدوري الممتاز سيصبح قريبًا ”دوري السلة الامريكي لبطولات كرة القدم“.

واتفق سلافن بيليتش مدرب وست هام الذي يمكن للاعبه ديميتري باييه الذي انضم مقابل 10 ملايين جنيه إسترليني أن يكون في التشكيلة الأساسية لأي فريق كبير.

وقال ”الآن هي البطولة التي يتمنى أي لاعب الوجود بها. كل فريق في وضع يمكنه التعاقد مع لاعبين ممتازين“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة