مانشستر يونايتد يفلت من العقوبة بعد هتافات جماهيره أمام ليفربول

مانشستر يونايتد يفلت من العقوبة بعد هتافات جماهيره أمام ليفربول

المصدر: لندن - إرم نيوز

لن يعاقب الاتحاد الأوروبي لكرة القدم مانشستر يونايتد عقب هتافات جماهيره التي تناولت كارثة استاد هيلسبره خلال المباراة التي خسرها الفريق أمام غريمه المحلي ليفربول في ذهاب دور الـ 16 للدوري الأوروبي لكرة القدم يوم الخميس الماضي.

وأفلت لاعب الوسط مروان فيلاني من أي إجراء بأثر رجعي بسبب ضربه بالمرفق لإيمري كان لاعب ليفربول لأن الواقعتين لم تردا في تقرير الحكم كارلوس فيلاسكو كاربايو.

وقال الاتحاد الاوروبي للعبة في بيان اليوم الاثنين: ”تقارير طاقم التحكيم الخاص باللقاء لم تشمل أي ذكر للأحداث المزعومة وبالتالي لن يتم فتح أي تحقيقات انضباطية بشأنها“.

وتوفي 96 مشجعًا لليفربول عقب تدافع في المدرجات خلال مباراة في كأس الاتحاد الإنجليزي أمام نوتنغهام فورست في هيلسبره بشيفيلد العام 1989.

وأدان مانشستر يونايتد تصرفات ”قلة من جماهيره“ التي سافرت لحضور لقاء فريقها أمام ليفربول.
وقال متحدث باسم النادي: ”شكل هذا دومًا موقف مانشستر يونايتد إزاء أي هتافات من هذا النوع..“

من جهة أخرى قال نادي مانشستر يونايتد اليوم الاثنين إنه وقع اتفاق شراكة مع مجموعة غلف أويل إنترناشونال لمدة 3 سنوات وهو ما يظهر استمرار جاذبية النادي كعلامة تجارية على مستوى العالم على الرغم من تراجع نتائج الفريق في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم هذا الموسم.

وأضاف النادي الذي يعاني بشدة في الدوري الممتاز هذا الموسم ويواجه خطر الغياب عن المشاركة في دوري أبطال أوروبا للمرة الثانية خلال 3 مواسم أن الصفقة ستساعد على تعزيز العلامة التجارية للنادي في آسيا والتي يقول الفريق إن بها 325 مليون من أنصاره.

وشركة غلف أويل إنترناشيونال هي جزء من مجموعة هندوغا الهندية.

وقال ريتشارد أرنولد العضو المنتدب لمجموعة مانشستر يونايتد في بيان: ”إنهم يملكون خبرة كبيرة في مجال الرياضة ونحن نتطلع قدمًا للعمل معهم لتوسيع مجال عملهم ليشمل كرة القدم“.

وأضاف: ”من خلال هذه الشراكة فإننا نؤكد على التزامنا بالوصول لجماهيرنا حول العالم خاصة في آسيا“.

وكان مانشستر يونايتد أعلن في الآونة الأخيرة ارتفاع إجمالي إيراداته 26.6 بالمئة في الربع المنتهي في ديسمبر 2015 بدعم من الأنشطة التجارية في الأساس. ولا يزال مانشستر يونايتد في أول مواسم عقد قميصه مع شركة أديداس للملابس والمستلزمات الرياضية والبالغ قيمته 750 مليون جنيه إسترليني.

وتشمل القائمة الطويلة لشركاء مانشستر يونايتد شركة شيفروليه لصناعة السيارات وشركة أون للخدمات المالية.

ويتوقع النادي أن تصل إيراداته هذا العام إلى 500 مليون جنيه إسترليني لتكون هذه هي المرة الأولى التي يسجلها فيها أحد الأندية في بريطانيا هذا الرقم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com