فان غال: مواجهة ليفربول ازدادت أهمية بسبب الصراع الأوروبي

فان غال: مواجهة ليفربول ازدادت أهمية بسبب الصراع الأوروبي

المصدر: لندن - إرم نيوز

يتوقع لويس فان غال مدرب مانشستر يونايتد عودة العديد من لاعبيه المصابين خلال الشهر الجاري لكنه لن يتعجل في الدفع بهم عند مواجهة غريمه ليفربول في الدوري الأوروبي لكرة القدم غدًا الخميس.

ويلتقي الناديان الأكثر نجاحًا في إنجلترا غدًا في ذهاب دور 16 بالدوري الأوروبي في استاد أنفيلد.

ويبدو الفوز بالدوري الأوروبي أفضل فرصة أمام الناديين للمشاركة في دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل وشدد فان غال الذي تفوق على ليفربول مرتين في الدوري هذا الموسم على ضرورة الفوز.

وتضم قائمة المصابين في مانشستر يونايتد 9 لاعبين منهم القائد واين روني والمدافع فيل جونز ورغم ذلك فاز فريق فان غال في 4 مباريات متتالية قبل الخسارة أمام وست بروميتش ألبيون في الدوري الانجليزي الممتاز يوم الأحد الماضي.

وقال فان غال للصحفيين اليوم الأربعاء: ”سيعود (أنطونيو) فالنسيا وسيعود باستيان (باستيان شفاينشتايغر) كما سيعود العديد من اللاعبين في مارس ولكن من الصعب مشاركتهم“.

وأضاف المدرب الهولندي: ”لا بد من الفوز ومباراة مانشستر يونايتد وليفربول تكون دومًا قوية وتاريخية وتزداد أهميتها الآن لصراعهما على مقعد مؤهل لدوري الأبطال“.

لكن ناثانيل كلاين ظهير ليفربول يبدو حريصًا على إلحاق الهزيمة بمانشستر يونايتد بعد الخسارة أمامه للمرة الرابعة على التوالي خلال موسمين في الدوري الممتاز آخرها في أنفيلد في يناير الماضي.

وقال كلاين لوسائل إعلام بريطانية: ”يجب أن نستغل الفرصة للتقدم في الكأس خاصة في مباراة الذهاب على ملعبنا وأن نسجل أهدافًا وألا تهتز شباكنا“.

ويعتقد بريندان رودجرز مدرب ليفربول السابق أن يورغن كلوب المدرب الحالي للفريق الإنجليزي الممتاز لكرة القدم سيحصل على الوقت الكافي للنجاح في أنفيلد وتحقيق آمال المشجعين في إحراز لقب طال انتظاره.

ومع رودجرز تألق ليفربول بقيادة المهاجم الخطير لويس سواريز واحتل المركز الثاني في الدوري بفارق نقطتين عن البطل في موسم 2013-2014 في أقرب محاولة لإحراز لقب الدوري لأول مرة منذ 1990.

وقال رودجرز لصحيفة بلفاست تلغراف: ”التوقع بالطبع يكون الفوز بلقب الدوري واقتربنا بشدة من ذلك أثناء وجودي وبكل تأكيد سيكون بوسع يورغن أن يطور الفريق ولهذا السبب اتخذ الملاك قرار التغيير“.

وأضاف: ”شعر الملاك برغبة في التطور ولذلك فإن الهدف بالنسبة لفريق احتل المركز الثاني سيكون إحراز لقب الدوري لكنه سيحتاج إلى بعض الوقت. أنا متأكد أن ملاك النادي سيمنحوه الوقت لذلك“.

وأُقيل رودجرز في أكتوبر الماضي بعد 3 أعوام مع ليفربول ويشعر أنه اكتسب في الفريق ما جعل مستواه يتطور.

وقال رودجرز مدرب سوانزي سيتي السابق: ”احتجت إلى بعض الوقت للتأقلم مع ليفربول وهو نادٍ عظيم استمتعت بالعمل فيه. أتمنى أن يكون مستواي قد تطور عندما أتولى عملي المقبل“.

وأضاف: ”عندما أعود للعمل سأكون قد تطورت فالخبرة تطور المرء“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com