ليفربول يلاقي ستوك سيتي ومانشستر سيتي يصطدم بإيفرتون بكأس الاتحاد – إرم نيوز‬‎

ليفربول يلاقي ستوك سيتي ومانشستر سيتي يصطدم بإيفرتون بكأس الاتحاد

ليفربول يلاقي ستوك سيتي ومانشستر سيتي يصطدم بإيفرتون بكأس الاتحاد

لندن- يخوض فريقا ليفربول وإيفرتون، المدعومين بتفوقهما الهزيل، مباراتي العودة للدور قبل النهائي بكأس رابطة المحترفين الإنجليزي.

ويستضيف ليفربول نظيره ستوك غدا الثلاثاء بعدما تغلب عليه في مباراة الذهاب 1/0 ويحمل إيفرتون أفضلية فوزه على مانشستر سيتي 2/1 عندما يحل ضيفًا عليه بعد غد الأربعاء.

وفي حالة تأهل ليفربول وإيفرتون سيكون أول ديربي ميرزيسايد في دور نهائي منذ نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي في عام .1989

ويلعب ليفربول هذه المباراة بعد فوزه الصعب على نوريتش سيتي 5 / 4 بالدوري الإنجليزي أمس الأول السبت في المباراة التي سجل فيها أدم لالانا هدف الفوز لليفربول في الوقت المحتسب بدلا من الضائع للمباراة.

وقال لوكاس ليفا لاعب وسط ليفربول للموقع الرسمي للنادي على الإنترنت: ”قال لنا المدير الفني إنه يجب علينا إيجاد طريقة للفوز. بالطبع هذه ليست الطريقة المثالية للفوز بمباراة ولكن ربما هذا ما كنا نتحتاج إليه ”.

وأضاف: ”إنها تعطينا الكثير من الثقة. ويوم الثلاثاء لدينا مباراة كبيرة، في الدور قبل النهائي وفرصة للذهاب لويمبلي. وسنبذل كل ما في وسعنا للوصول إلى هناك“.

ويحمل ليفربول الرقمين القياسسين في عدد الفوز بالبطولة والوصول للنهائي، حيث وصل للنهائي 11 مرة توج في ثماني منها بلقب البطولة.

على الجانب الأخر، يبحث ستوك عن الوصول للمباراة النهائية منذ تتويجه باللقب، للمرة الوحيدة، في عام .1972

ويعلم مارك هيوز المدير الفني لستوك أن فريقه يحتاج لمجهود أفضل من الذي ظهر عليه عندما خسر صفر / 3 من ليستر سيتي السبت الماضي.

وقال: ”إنها مباراة رائعة لنا. إنها مباراة في قبل نهائي الكأس وإذا لم نتمكن من أن نكون على مستوى المباراة ، فان هناك شيئًا خطأ في مكان ما. أتوقع أن يكون الأداء مختلفًا تمامًا في مباراة الثلاثاء.

وستكون مباراة إيفرتون مع مانشستر سيتي هي المواجهة الثالثة بينهما خلال هذا الشهر بعدما التقيا يوم 6 كانون ثان/يناير الجاري في مباراة الذهاب والتعادل سلبيًا منذ أسبوعين بالدوري.

وخسر فريق إيفرتون من سوانزي أمس الأحد وقال لاعب الوسط جاريث باري إن عليهم إيجاد الدافع بطريقة ما.

وقال باري إنه كان من الأفضل الفوز قبل الدخول في مباراة الأربعاء.

وأضاف: ”لا شيء أفضل من الدخول في مباراة إلا وأنت فائزًا لان هذا يعطيك شعورًا بالثقة، ولكن هذا ما وصلنا إليه حاليًا“.

يضع مانشستر سيتي أهدافًا أسمى كلقب الدوري الإنجليزي ودوري الأبطال ولكن المدير الفني للفريق مانويل بلجريني رفض التقليل من فرصة للوصول للنهائي.

وقال: ”أعتقد أنه من المهم الفوز بكل البطولات. هذه هي عقليتي. لابد أن يكون عقلك طموحًا. إذا فزت بلقب كأس رابطة المحترفين، فان هذه يعد إنجازًا جيدًا في الموسم“.

وسوف تقام المباراة النهائية يوم 28 شباط/فبراير.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com