رياضة

مانشستر سيتي يرد على تقارير "ذا صن" بتقديم عرض مغرٍ إلى ميسي
تاريخ النشر: 19 فبراير 2021 10:50 GMT
تاريخ التحديث: 20 فبراير 2021 10:40 GMT

مانشستر سيتي يرد على تقارير "ذا صن" بتقديم عرض مغرٍ إلى ميسي

مانشستر سيتي ينفي ما تردد عن وضع 170 مليون إسترليني على الطاولة للتعاقد مع ليونيل ميسي الصيف المقبل

+A -A
المصدر: أحمد نبيل- إرم نيوز

نفى مانشستر سيتي متصدر الدوري الإنجليزي الممتاز، ما يتردد عن أنه اتخذ إجراء بالفعل للتعاقد مع ليونيل ميسي مهاجم برشلونة الذي يتبقى أربعة شهور فقط على نهاية عقده مع النادي الكتالوني.

وقال متحدث باسم سيتي لشبكة ”سكاي سبورتس“ البريطانية: إن النادي لم يقدم أي عروض، سواء في الصيف أو منذ ذلك الحين، ولا توجد محادثات مع ميسي.

ونشرت صحيفة ”ذا صن“ البريطانية تقريرا حصريا اليوم الجمعة، قالت فيه إن سيتي وضع 170 مليون جنيه إسترليني على الطاولة للحصول على خدمات ميسي في الصيف، وهو ما طالب به خورخي ميسي والد ووكيل أعمال النجم الأرجنتيني، على حد زعم الصحيفة.

وكان من المعروف أن سيتي الأوفر حظًا للتعاقد مع اللاعب البالغ من العمر 33 عامًا الصيف الماضي، حيث طالب بمغادرة برشلونة خلال نزاع مرير على فسخ عقده.

2021-02-EuixLX9WYAAsyvT

ومع ذلك، انتهى الأمر ببقاء ميسي على مضض في كامب نو بعد أن أصر رئيس برشلونة السابق جوسيب ماريا بارتوميو على حصول النادي على 700 مليون يورو في حال رحيل قائد الفريق وهي قيمة الشرط الجزائي في عقده.

وعلى الرغم من انتهاء عقده في نهاية الموسم وأصبح الآن حرًا في التفاوض مع أندية أخرى منذ يناير/كانون الثاني الماضي، قال المهاجم الأرجنتيني لمحطة تلفزيونية إسبانية إنه سيتخذ قرارًا بشأن مستقبله في الصيف.

ولم تتوقف التكهنات على الرغم من بعض التقارير الإعلامية التي تشير إلى أن مانشستر سيتي مستعد لتقديم عرض جديد لجذب الأرجنتيني إلى ملعب الاتحاد.

ولا يزال باريس سان جيرمان بطل فرنسا أيضًا مرشحًا محتملًا للتعاقد مع ميسي الذي ينوي إنهاء مسيرته في الدوري الأمريكي للمحترفين.

وسربت صحيفة ”إل موندو“ الإسبانية الشهر الماضي العقد الحالي للفائز بالكرة الذهبية ست مرات والموقع في 2017.

وقالت الصحيفة إن صفقة المهاجم الأرجنتيني تبلغ قيمتها 555 مليون يورو (492 مليون جنيه إسترليني) وتشمل مبالغ ثابتة وأخرى متغيرة قد تصل إلى ما يقرب من 138 مليون يورو (122 مليون جنيه إسترليني) كل عام.

ومضت تزعم أنها أغلى صفقة على الإطلاق تُمنح للاعب، قائلة إنها ”دمرت“ برشلونة وتسببت في أزمته المالية الحالية، لكن النادي نفى أن التسريب جاء من مجلس إدارة النادي وهدد باتخاذ إجراءات قانونية ضد الصحيفة.

وفي ديسمبر/كانون الأول الماضي، ادعى الرئيس المؤقت كارلوس توسكيتس أن النادي كان يجب أن يبيع ميسي الصيف الماضي عندما يريد الرحيل حتى يتجنب الدخول في أزمة مالية طاحنة يعاني منها حاليا.

وقال توسكيتس حينها ”سواء من حيث ما نوفره من الأجور، وكذلك الأموال التي نجنيها، كان من المرغوب فيه بيع ميسي“

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك