بالدرجات.. تقييم لاعبي مباراة ليفربول ضد مانشستر يونايتد.. فان دايك يتفوق على محمد صلاح – إرم نيوز‬‎

بالدرجات.. تقييم لاعبي مباراة ليفربول ضد مانشستر يونايتد.. فان دايك يتفوق على محمد صلاح

بالدرجات.. تقييم لاعبي مباراة ليفربول ضد مانشستر يونايتد.. فان دايك يتفوق على محمد صلاح

المصدر: محمد ثروت - إرم نيوز

واصل ليفربول حصد ضحاياه في الدوري الإنجليزي الممتاز، وانتصر على ضيفه مانشستر يونايتد 2/0، في المباراة التي أقيمت بينهما مساء اليوم الأحد على ملعب أنفيلد، في المرحلة الـ23 من المسابقة.

ويعود الفضل في انتصار ليفربول إلى نجميه، الهولندي فيرجيل فان دايك والمصري محمد صلاح، اللذين أحرزا هدفي الريدز في الدقيقتين 14 والثالثة من الوقت بدل الضائع من الشوط الثاني.

ورفع ليفربول رصيده إلى 64 نقطة في المركز الأول منفردا، وبفارق 16 نقطة كاملة عن مانشستر سيتي صاحب المركز الثاني برصيد 48 نقطة، بعد تعادله الدرامي أمس مع كريستال بالاس 2/2 يليه ليستر سيتي في المركز الثالث برصيد 45 نقطة، بعد خسارته على أرضه وبين جماهيره اليوم أمام برايتون 1/2.

وتجمد رصيد مانشستر يونايتد، الذي خسر للمرة العاشرة هذا الموسم، عند 34 نقطة في المركز الخامس، بفارق 5 نقاط عن آخر المراكز المؤهلة لمسابقة دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.

وأصبح ليفربول على بعد 30 نقطة من التتويج في الدوري الإنجليزي، للمرة الأولى منذ العام 1990، دون النظر إلى نتائج منافسه المباشر مانشستر سيتي، حامل اللقب في النسختين الأخيرتين.

وجاءت مباراة ليفربول ومانشستر سيتي ساخنة منذ الدقائق الأولى، وحاول النرويجي أولي جونار سولشاير، مدرب مانشستر يونايتد فرض حصار على نجوم الريدز في الخط الأمامي، صلاح وساديو ماني وروبيرتو فيرمينو، إلا أن الضربة جاءت من رأس فان دايك عبر ركلة ركنية ارتقى لها المدافع الهولندي العملاق وأسكنها مرمى الحارس الإسباني ديفيد دي خيا في الدقيقة 14.

وسيطر ليفربول على مجريات الشوط الأول كاملا بعد الهدف، وألغت تقنية حكم الفيديو “ VAR“، هدفا للبرازيلي فيرمينو، وأنقذ دي خيا فرصة هائلة من ساديو ماني، وأهدر فيرمينو فرصة أخرى من صناعة محمد صلاح.

وفي الشوط الثاني، اجتاح ليفربول دفاعات مانشستر يونايتد في الدقائق العشر الأولى، وأهدر صلاح فرصة لا تضيع داخل منطقة الجزاء، وتبعه فيرمينو وماني، وتصدى القائم لصاروخ جوردان هندرسون.

وكاد ليفربول يدفع ثمن الفرص السهلة التي أهدرها لاعبوه، بعد استفاقة مانشستر يونايتد، حيث أهدر أنتوني مارسيال فرصة كبيرة أمام المرمى، وأنقذ الحارس أليسون بيكر تسديدة من مواطنه البرازيلي فريد.

واندفع لاعبو مانشستر يونايتد للهجوم بضراوة في الدقائق العشر الأخيرة، ونجح محمد صلاح في كسر نحسه أمام مانشستر يونايتد، بهدف من صناعة الحارس أليسون الذي لعب كرة طولية للمصري الدولي الذي انطلق من منتصف الملعب، وسدد الكرة من بين قدمي دي خيا.

ورصدت صحيفة ”ميرور“ تقييم لاعبي ليفربول ومانشستر يونايتد..

ليفربول:
حصل فان دايك على أعلى تقييم للاعبي الفريقين، بحصوله على 8 درجات، بعد تألقه في قيادة دفاع الريدز، وإحرازه هدف التقدم.

ونال 7 درجات كل من: جو غوميز، روبرتسون، أرنولد، هندرسون، فينالدوم، تشامبرلين، صلاح، فيرمينو، وماني، في حين حصل أليسون على 6 درجات.

مانشستر يونايتد:
دي خيا، لوك شاو، ويليامز، فريد 7درجات.

بيساكا، لينديلوف، ماغواير، ماتيتش، بيريرا، دانييل جيمس 6 درجات، ثم مارسيال 5 درجات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com