ماذا قال مورينيو وسولشاير بعد خسارة توتنهام ومانشستر يونايتد أمام تشيلسي وواتفورد؟ – إرم نيوز‬‎

ماذا قال مورينيو وسولشاير بعد خسارة توتنهام ومانشستر يونايتد أمام تشيلسي وواتفورد؟

ماذا قال مورينيو وسولشاير بعد خسارة توتنهام ومانشستر يونايتد أمام تشيلسي وواتفورد؟

المصدر: رويترز

اعترف جوزيه مورينيو مدرب توتنهام هوتسبير أن ناديه السابق تشيلسي كان الطرف الأفضل خلال فوزه 2-صفر في مباراة قمة بالدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم أمس الأحد.

وخسر المدرب البرتغالي مرتين في ست مباريات بالدوري منذ تعيينه خلفا لماوريسيو بوكيتينو وتعثر في المرتين أمام فريقيه السابقين.

وكان مانشستر يونايتد أول من ألحق الهزيمة بمورينيو وبنتيجة 2-1 هذا الشهر في أولد ترافورد لكن الخسارة على أرضه أمام تشيلسي، الذي فاز معه المدرب البرتغالي بلقب الدوري ثلاث مرات، كانت مقلقة بشكل أكبر وأوضحت المهمة الصعبة التي تنتظره.

ولم يكن سبق لمورينيو أن خسر على أرضه أمام أي فريق سابق في أي مسابقة إذ فاز 12 مرة وتعادل في مباراة واحدة لكن لاعبه السابق فرانك لامبارد، مدرب تشيلسي الحالي، تفوقه عليه تماما في اللقاء.

وكان بوسع توتنهام أن يجتاز جاره اللندني ويتقدم إلى المركز الرابع في حال الفوز لكنه قدم أداء متواضعا.

وخسر إيريك داير وموسى سيسوكو ثنائي توتنهام صراع خط الوسط وأخفق سيرج أورييه الظهير الأيمن في مراقبة ويليان الذي سجل الهدف الأول لتشيلسي في الدقيقة 12 كما ظهر المهاجم هاري كين بشكل متواضع.

وتسبب تسرع باولو جازانيجا حارس توتنهام في ارتكاب خطأ ساذج أسفر عن ركلة جزاء نفذها ويليان بنجاح لتصبح النتيجة 2-صفر.

وتفاقمت معاناة توتنهام بطرد سون هيونج-مين بعد الاعتداء على منافسه أنطونيو روديغر ليخوض توتنهام آخر نصف ساعة بعشرة لاعبين.

وتركت الهزيمة توتنهام سابعا بفارق ست نقاط عن تشيلسي رابع الترتيب وسيكون النادي مطالبا برد سريع إذا كان يرغب في استغلال الزخم الذي ظهر بعد تعيين مورينيو.

وقال مورينيو للصحفيين ”كان المنافس أفضل منّا في الشوط الأول. ليس من الصعب بالنسبة لي الاعتراف بذلك.

”لعب المنافس بأسلوب مريح جدا بالنسبة له. انتهج أسلوبا استخدمه على مدار عامين مع أنطونيو كونتي. شعر الكثير من لاعبي المنافس براحة كبيرة بهذا الأسلوب.

”كان من السهل الاعتراف بتفوق المنافس. لكن عند النظر إلى الأهداف فإنها لم تحدث نتيجة أي تفوق.

”الهدف الأول بعد ركلة ركنية وارتكاب خطأ كبير. نعرف كيف نتعامل مع الركلات الركنية وتدربنا على كيفية ذلك. افتقر اللاعبون المشاركون في هذه اللقطة للتركيز“.

واعترف مورينيو -أيضا- أن قرار حكم الفيديو المساعد كان صحيحا في احتساب ركلة جزاء لتشيلسي، رغم أن الحكم أنطوني تيلور لم يحتسبها لكنه قال إن قرار طرد سون، بعد اللجوء إلى حكم الفيديو، كان قاسيا.

وشعر مورينيو أن روديغر بالغ في ادعاء التعرض لإصابة خطيرة وقال إنه كان يجب أن ينال سون بطاقة صفراء فقط على هذا التدخل.

وقال مورينيو ”كنا نبحث عن هدف وبدلا من التسجيل جاءت بطاقة حمراء. عند الحديث عن الموقف بين سون وروديجر فلم يكن الخطأ واضحا ومؤكدا من الحكم“.

وأضاف ساخرا ”سيخضع روديغر بكل تأكيد لفحوص في المستشفى بعد كسر ضلوعه لأن التدخل كان عنيفا جدا“.

سولشاير..

قال أولي جونار سولشاير مدرب مانشستر يونايتد إن عودة بول بوغبا لاعب الوسط إلى التشكيلة بعد التعافي من الإصابة تمثل الشيء الإيجابي الوحيد خلال الهزيمة 2-صفر أمام واتفورد متذيل الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم أمس الأحد.

وشارك الفرنسي بوغبا، الذي تعافى من مشكلة في الكاحل، كبديل في الشوط الثاني في ظهوره الأول منذ مواجهة آرسنال في الـ30 من سبتمبر/ أيلول وبدا متحمسا رغم أنه لم يمنع الهزيمة والتراجع إلى المركز الثامن.

وقال النرويجي سولشاير لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) ”هذه مزية كبيرة بعودة بول وهذا أمر إيجابي واحد. لقد أضاف سرعة وقوة وأجاد تمرير بعض الكرات“.

وأضاف ”يعمل اللاعب بجدية كبيرة ولقد أصبح جاهزا. سيمنحنا الكثير. إنه لاعب مهم.. ويجعلنا نصنع الفرص“.

وتحسر سولشاير على افتقار فريقه للسرعة في المباراة حيث سيطر على فترات طويلة دون ترجمة الاستحواذ إلى فرص خطيرة.

وقال سولشاير ”الشوط الأول كان يمكن أن يمثل مباراة اعتزالي. وربما تكون الأجواء في مباراة اعتزالي أفضل. كنا نلعب ببطء شديد“.

وأضاف ”أشعر بالإحباط لأنه يجب الذهاب إلى مثل هذه الملاعب والحصول على مزيد من النقاط أمام مثل هذه الفرق“.

وأكد نايغل بيرسون مدرب واتفورد دعمه للاعبيه للخروج من منطقة الهبوط بعدما حقق فوزه الأول على أرضه هذا الموسم.

وقال بيرسون ”نحن في موقف صعب لكن يمكن أن نخرج منه. يجب أن نفعل أي شيء ممكن حتى نحقق الفوز“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com