مهاجم ليفربول السابق يوجه انتقادات حادة لمحمد صلاح – إرم نيوز‬‎

مهاجم ليفربول السابق يوجه انتقادات حادة لمحمد صلاح

مهاجم ليفربول السابق يوجه انتقادات حادة لمحمد صلاح

المصدر: أحمد نبيل – إرم نيوز

يرى بيتر كراوتش مهاجم ليفربول السابق أن النجم المصري محمد صلاح الوحيد الذي لم يكن سعيدًا بما يكفي بفوز فريقه بخمسة أهداف مقابل هدفين على غريمه المحلي إيفرتون يوم الأربعاء الماضي.

ولم يشارك صلاح في المباراة سواء أساسيًا أو بديلًا في حدث نادر بالنسبة للنجم المصري هداف الدوري الإنجليزي الممتاز في آخر موسمين.

وقال كراوتش إن صلاح بدا غاضبًا لغيابه عن المباراة نظرًا لأنه يسعى للفوز بالحذاء الذهبي لأفضل هداف في البريميرليغ للموسم الثالث على التوالي.

وأجرى يورغن كلوب المدير الفني لليفربول العديد من التغييرات على تشكيلته الأساسية لكن ذلك لم يؤثر على الفوز الكبير على إيفرتون.

وسجل ساديو ماني هدفًا وصنع هدفين وكذلك المهاجم البلجيكي البديل ديفوك أوريغي سجل هدفين فضلًا عن السويسري شيردان شاكيري وجورجينو فينالدوم.

يريد الحذاء الذهبي

وفي حديثه مع موقع ”أمازون برايم“ قال اللاعب الدولي الإنجليزي السابق البالغ من العمر 38 عامًا: ”أعتقد أنه سيكون غاضبًا لجلوسه على مقاعد البدلاء، يريد أن يكون جزءًا من هذا الفريق، لديه تطلعات للفوز بالحذاء الذهبي“.

وأضاف كراوتش ”تحول صلاح من جناح إلى مهاجم أناني لا يريد الجلوس على مقاعد البدلاء، يعتقد أنه يمكنه تسجيل هدفين أو ثلاثة من هذه الخماسية، إذا كان هناك شخص يسير بعيدًا وليس سعيدًا فمن المحتمل أن يكون صلاح“.

وتذكر كرواتش مباراة ليفربول وإيفرتون عندما كان الفريق يتقدم بثلاثية نظيفة في أغسطس/آب عندما كان صلاح ، 27 عامًا قريبًا من المرمى وبدلًا من التمرير لماني الأقرب للتسجيل سدد بنفسه وضاعت الفرصة.

غضب ماني بشدة من هذا الموقف والفرصة الضائعة وكانت سببًا لمشكلة بين اللاعبين الأفريقيين.

وقال ماني عن الموقف لقناة ”Canal Plus“: ”“قال لي يا ساديو ، لماذا أنت غاضب؟. قلت له“ كان يجب أن تمرر لي مو ”، فأجاب:“ لم أرك. أنت تعرف أنني لست ضدك. أعرف ذلك، لكن ردة فعله كانت غريبة بعض الشيء بالنسبة لي“.

وسجل صلاح ستة أهداف في 12 مباراة في الدوري الإنجليزي بينما ماني لديه تسعة من أصل 15 مباراة حتى الآن.

وكانت نتيجة هذه الخسارة القاسية لإيفرتون إقالة المدير الفني مدربه ماركو سيلفا في أعقاب سلسلة من النتائج المخيبة تراجع بسببها لمنطقة الهبوط.

ووصل سيلفا إلى ملعب جوديسون بارك في مايو/أيار 2018 وترك النادي بعد هزيمة ساحقة 5-2 أمام غريمه ليفربول ليتراجع للمركز 18 برصيد 14 نقطة.

وقال النادي في بيان بموقعه على الإنترنت ”يؤكد إيفرتون رحيل المدرب ماركو سيلفا. يتوجه مجلس الإدارة بالشكر إلى ماركو على الخدمات التي قدمها للنادي في آخر 18 شهرًا ويتمنى له كل التوفيق في المستقبل“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com