كيف ستكون فترة الانتقالات الشتوية لفرق الدوري الإنجليزي الممتاز؟ – إرم نيوز‬‎

كيف ستكون فترة الانتقالات الشتوية لفرق الدوري الإنجليزي الممتاز؟

كيف ستكون فترة الانتقالات الشتوية لفرق الدوري الإنجليزي الممتاز؟

المصدر: نورالدين ميفراني - إرم نيوز

اهتمت صحيفة ”ديلي ميل“ بفترة الانتقالات الشتوية المقبلة في إنجلترا، والتي تمتد خلال شهر كانون الثاني/يناير المقبل، وسط عدة أخبار تربط أندية إنجليزية بعدة لاعبين.

وطرحت الصحيفة بضع قضايا تنتظر بضع فرق.

هل يتعاقد بيب غوارديولا مع مدافع؟

مع تأخر فريق مانشستر سيتي بفارق 8 نقاط عن ليفربول، الذي لعب مباراة أقل يجد المدرب الإسباني بيب غوارديولا نفسه مضطرًّا للتفكير في فترة الانتقالات الشتوية، في محاولة لإعطاء انطلاقة جديدة للفريق.

ويعدّ الدفاع الخط الذي يحتاج المدرب الإسباني لتعزيزه في ظل إصابة الفرنسي إيمريك لابورت وتأثر الفريق بإصابة الإنجليزي جون ستونز، كما أن الفريق لم يعوّض رحيل قائده السابق البلجيكي كومباني؛ ما دفع المدرب الإسباني للاعتماد على لاعبي الوسط في الدفاع.

ويضع غوارديولا، التركي كاجلار سويونكو البالغ من العمر 23 عامًا، ومدافع ليستر سيي كأحد أهدافه لكن فريقه يطالب بمبلغ كبير يصل حتى 80 مليون جنيه إسترليني للتخلي عنه.

هل تمنح إدارة مانشستر يونايتد سولشاير مبلغًا كبيرًا للتعاقدات؟

يعاني فريق مانشستر يونايتد حاليًّا في الدوري الإنجليزي الممتاز، ومستقبل المدرب النرويجي نفسه غير مضمون في الفريق، لكن الوضعية الحالية قد تدفع إدارة الفريق لصرف مبالغ في الشتاء لتعزيز الصفوف.

ويحتاج الفريق لتعزيز صفوفه في وسط الميدان والهجوم وارتبط اسمه بعدة لاعبين لكن أبرزهم يبقى النرويجي الشاب إيرلينغ هالاند، البالغ 19 عامًا، لاعب سالزبورغ النمساوي.

ويعتقد مانشستر يونايتد أن المهاجم النرويجي المطلوب من فرق كبيرة سيختارهم بحكم علاقته الجيدة بمواطنه سولشاير، لكن المشكلة أن الصفقة قد لا تتم في الشتاء.

هل يرحل جادون سانشو في الشتاء؟

يتنافس النجم الإنجليزي الشاب جادون سانشو مع إيرلينغ هالاند في سوق الانتقالات، حيث تربطه التقارير الإعلامية ببضع فرق مثل: مانشستر يونايتد، وليفربول، وبرشلونة، وريال مدريد، بعد تألقه الكبير برفقة بروسيا دورتموند.

وساءت علاقة اللاعب مع مدربه في دورتموند وتعرف إدارة الفريق الألماني أنه سيرحل في الصيف، لكن هل سيدفع فريق 100 مليون جنيه إسترليني في الشتاء لضمه؟

 

ماذا سيفعل تشيلسي مع البرازيلي ويليان؟

أصبح النجم البرازيلي ويليان البالغ 31 عامًا، بمثابة قائد لمجموعة الشباب التي منحها المدرب فرانك لامبارد الثقة في تشيلسي، ويقدم مستويات جيدة هذا الموسم.

لكن عقد النجم البرازيلي ينتهي في نهاية الموسم الحالي والمفاوضات بشأن تمديده لم تنطلق بشكل جيد وهو ما يفتح الباب لرحيله مجانًا في الصيف.

وفي ظل وجود اهتمام فرق كبرى بضمه كبرشلونة ويوفنتوس وريال مدريد فتشيلسي لن يرغب في رحيل لاعب موهوب مجانًا وقد يضطر لبيعه في الشتاء.

ماذا سيحدث في آرسنال؟

تبقى المهمة الأولى لإدارة آرسنال البحث عن مدرب جديد للفريق بعد إقالة المدرب الإسباني أوناي إيمري، وبعدها التفكير في مسألة تعزيز صفوف الفريق في فترة الانتقالات الشتوية.

وتكلف السويدي فريدريك ليونغبرغ بالمهمة بشكل مؤقت وقد يبقى في المنصب لغاية نهاية الموسم، حال فشل الإدارة في التعاقد مع مدرب جديد وستكون له كلمة في التعاقدات المقبلة.

وارتبط اسم آرسنال بالنرويجي إيرلينغ هالاند وأيضًا الإيفواري ويلفريد زاها، الذي فشل الفريق في التعاقد معه الصيف المقبل.

كما أن هناك اهتمامات من برشلونة وريال مدريد وإنتر ميلان بنجم الفريق المهاجم الغابوني بيير أوباميانغ في كانون الثاني/يناير المقبل.

هل يطالب مورينيو إدارة توتنهام بصرف أموال في التعاقدات المقبلة؟

أكد المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو حين تسلم مهمة تدريب توتنهام أنه لا يفكر في تعزيز صفوف الفريق في الشتاء وهو خبر قد يسعد الرئيس دانييل ليفي.

لكن المدرب البرتغالي معروف بكونه يغير رأيه في ظل وجود عدة لاعبين تنتهي عقودهم بنهاية الموسم، كما أن هناك اهتمامًا من الفريق بالنجم الهولندي ممفيس ديباي، لاعب أولمبيك ليون.

هل سيتعاقد يورغن كلوب مع لاعبين؟

مع نهاية كل أسبوع يزداد حلم ليفربول في إنهاء انتظار دام حوالي 30 عامًا للفوز بالدوري الإنجليزي الممتاز، إذ يتصدر بفارق 8 نقاط عن مطارده المباشر، لكنه يخشى كابوس شهر كانون الأول/ديسمبر حيث بإمكان الفارق أن يتآكل بشكل سريع.

ويصر كلوب على أن فريقه متماسك وقوي ومستقر، لكن شهر كانون الأول/يناير يوفر للمدرب الألماني فرصة لتعزيز صفوف فريقه وتقوية حظوظه في اللقب.

ويبقى أمام كلوب إمكانية البحث عن لاعب وسط دفاعي بعد إصابة البرازيلي فابينيو ويبقى النرويجي ساندير بيرغ، البالغ 21 عامًا، ولاعب جينك البلجيكي محط اهتمام الفريق والمدرب الألماني.

ويبلغ سعر اللاعب حوالي 25 مليون جنيه إسترليني وقد يكون استثمارًا جيدًا لفريق ليفربول للنصف الثاني من الموسم والمستقبل.

من سيضغط على الزر في التعاقدات ضمن الفرق المهددة بالهبوط؟

يُعدّ شهر كانون الثاني/يناير فرصة للفرق التي تواجه مشاكل النزول لتعزيز صفوفها في محاولة يائسة للنجاة.

وهناك 4 فرق في مؤخرة الترتيب ستحاول التعاقد مع لاعبين جدد، وهي واتفورد ونوريتش سيتي وساوثهامبتون وإيفرتون ولها فرق تربطها تقارير إعلامية بعدة لاعبين ومدربين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com