يورغن كلوب يعلق على فوز ميسي بالكرة الذهبية وتواجد فان دايك ثانيًا – إرم نيوز‬‎

يورغن كلوب يعلق على فوز ميسي بالكرة الذهبية وتواجد فان دايك ثانيًا

يورغن كلوب يعلق على فوز ميسي بالكرة الذهبية وتواجد فان دايك ثانيًا

المصدر: فريق التحرير- إرم نيوز

كشف يورغن كلوب، المدير الفني لفريق ليفربول الإنجليزي، عن رأيه في تتويج ليونيل ميسي، نجم برشلونة الإسباني، بجائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم، وحلول لاعب فريقه المدافع فيرجيل فان دايك بالمركز الثاني.

ليونيل تفوق على مدافع ليفربول والبرتغالي كريستيانو رونالدو مهاجم يوفنتوس الإيطالي.

وقال كلوب في المؤتمر الصحفي الخاص بديربي ميرسيسايد أمام إيفرتون: ”هكذا يرى الناس الجوائز ومن يستحقونها، لا مشكلة لدي على الإطلاق“.

وليفربول يواجه إيفرتون غدًا الأربعاء، ضمن الجولة الخامسة عشرة من الدوري الإنجليزي الممتاز على ملعب غوديسون بارك.

وأضاف: ”ربما يكون ليونيل ميسي هو أفضل لاعب رأيته في حياتي، مارادونا كذلك، لكن أرى أن ميسي أفضل من غيره، لقد فاز بالجائزة للمرة السادسة“.

وأكمل: ”لا يمكنني تذكر موسم لمدافع في التاريخ أفضل من الذي قدمه فان دايك الموسم الماضي، قدم موسمًا استثنائيًا، وحقق أكبر نسبة حفاظ على الشباك، وتوج بدوري أبطال أوروبا وحصلنا على 97 نقطة في الدوري الإنجليزي“.

واختتم: ”الجوائز الآن ذهبت لأصحابها، والأولاد يمكنهم المنافسة على الجوائز الجديدة في الموسم المقبل إذا أرادوا“.

وفاز الأرجنتيني ليونيل ميسي بجائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم في 2019 للمرة السادسة، يوم الإثنين، ليعزز رقمه القياسي.

وسبق للاعب البالغ عمره 32 عامًا، الذي قاد برشلونة للقب الدوري في الموسم الماضي لكنه اكتفى بالمركز الثالث مع الأرجنتين في كأس كوبا أمريكا في يوليو تموز، الفوز بالجائزة في 2009 و2010 و2011 و2012 و2015.

وتفوق ميسي على فيرجيل فان دايك مدافع ليفربول والبرتغالي كريستيانو رونالدو، الذي نال الجائزة خمس مرات، على الترتيب.

وأبلغ ميسي الصحفيين: ”أنا محظوظ للغاية. أتمنى الاستمرار لفترة طويلة. أدرك أنني محظوظ حتى عندما يحين وقت الاعتزال“.

وتابع: ”الأمور ستكون صعبة لكن ما زال لدي عدة أعوام. الوقت يمر لذا أستمتع بكرة القدم وعائلتي“.

وجاء السنغالي ساديو ماني، الذي أسهم في فوز ليفربول بلقب دوري أبطال أوروبا مع زملائه فان دايك والبرازيلي أليسون بيكر والمصري محمد صلاح الذين كانوا ضمن قائمة المرشحين، في المركز الرابع.

وقال فان دايك: ”هذا مذهل. هناك بعض اللاعبين المذهلين مثله (ميسي). أنا فخور بما حققته مع ليفربول وهولندا. سيكون من الصعب (الفوز بالجائزة) في ظل وجودهم“.

وهيمن ميسي ورونالدو على الكرة الذهبية لعشرة أعوام متتالية قبل أن يكسر لوكا مودريتش احتكارهما في العام الماضي.

وفاز الهولندي ماتياس دي ليخت، الذي أسهم في بلوغ أياكس أمستردام الدور قبل النهائي بدوري الأبطال في الموسم الماضي قبل انتقاله إلى يوفنتوس، بجائزة أفضل لاعب تحت 21 عامًا.

وحصد بيكر، وهو واحد من أربعة لاعبين من ليفربول في أول سبعة مراكز في الترتيب النهائي، جائزة ليف ياشين لأفضل حارس مرمى في العام.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com