صحيفة بريطانية تطرح 10 أسئلة قبل عودة مباريات الدوري الإنجليزي الممتاز بعد التوقف الدولي – إرم نيوز‬‎

صحيفة بريطانية تطرح 10 أسئلة قبل عودة مباريات الدوري الإنجليزي الممتاز بعد التوقف الدولي

صحيفة بريطانية تطرح 10 أسئلة قبل عودة مباريات الدوري الإنجليزي الممتاز بعد التوقف الدولي

المصدر: نور الدين ميفراني- إرم نيوز

اهتمت صحيفة ”دايلي ميل“ البريطانية بعودة مباريات الدوري الإنجليزي الممتاز بعد فترة التوقف الدولي، وسط عدة متغيرات أبرزها عودة البرتغالي جوزيه مورينيو للتدريب مجددًا من بوابة توتنهام.

وطرحت الصحيفة 10 أسئلة تهم عودة لقاءات الدوري الإنجليزي بعضها يهم اللقاءات وبعضها الضغوط على المدربين، وجاءت كالتالي:

هل يندم ويستهام على فيديو يهزأ من مورينيو؟

نشر ويستهام يونايتد فيديو حول اللحظات الصعبة التي عاشها البرتغالي جوزيه مورينيو ضد فريقهم حين كان مدربًا لتشيلسي ومانشستر يونايتد، لكنه اضطر لسحبه بسرعة.

وحسب الصحيفة، فالفيديو قد يكون تم تحميله من طرف مشجعين لتوتنهام وويستهام وقد يعود للظهور بعد اللقاء.

وتساءلت الصحيفة إن كان ويستهام سيندم على نشره للفيديو خصوصًا في حال الهزيمة أمام توتنهام.

الضغوط تزداد على أوناي إيمري في ظل وجود بدلاء دون عمل

يواجه آرسنال في الجولة 13 فريق ساوثهامبتون في وقت تزداد الضغوط على مدربه الإسباني أواي إيمري ويطالب البعض بإقالته، منهم لاعبون سابقون للفريق.

وارتبط الفريق بالبرتغالي جوزيه مورينيو في الفترة السابقة، لكن تعاقده مع توتنهام يفتح الباب للأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو ليكون أحد المدربين الذين يهددون منصب المدرب الإسباني في آرسنال.

ولم يفز آرسنال سوى في 4 مباريات هذا الموسم في الدوري الإنجليزي الممتاز ويبتعد بـ8 نقاط عن المركز الرابع، وسيلعب أوناي إيمري تحت ضغوط كبيرة خلال الجولة.

هل يؤكد بريندان رودجيرس صحة قراره بالبقاء في ليستر سيتي؟

كان المدرب بريندان رودجيرس أولوية لرئيس توتنهام لتعويض ماوريسيو بوكيتينو، لكنه فضل البقاء في ليستر سيتي.

ورغم إغراءات توتنهام كفريق من التوب 6 في الدوري الإنجليزي الممتاز ويشارك في دوري أبطال أوروبا، لكن بريندان رودجيرس فضل البقاء في فريق يحتل حاليًا المركز الثاني ورفض العمل في وضعية صعبة كالتي تسلم فيها مورينيو فريق توتنهام.

وسيكون الفوز على برايتون السبت بمثابة رسالة من المدرب الإيرلندي الشمالي للجميع بأنه قادر على قيادة الفريق لتحقيق إنجاز جديد في مسيرته، وأنه كان محقًا في البقاء في منصبه.

هل يوقف مانشستر سيتي مسيرة فرانك لامبارد في تشيلسي؟

حين خسر الفريق أمام ليفربول في شهر أيلول / سبتمبر الماضي وقف أنصار تشيلسي خلف المدرب والفريق؛ لكونهم كانوا يعرفون أن الفريق سيلعب 6 لقاءات لا تمثل مشاكل أمامهم.

وحقق الفريق تطلعات جماهيره وفاز بـ6 مباريات متتالية ليصعد في الترتيب للمركز الثاني رفقة ليستر سيتي، وسيرحل لملعب الاتحاد في مواجهة مانشستر سيتي الذي تراجع للمركز الرابع.

وفي حال تحقيق لامبارد الفوز على ملعب الاتحاد سيكون لامبارد قد أجاب عن عدة أسئلة، بينما الخسارة قد تعيد الشكوك في اللاعبين الشباب.

هل يخرج مانشستر يونايتد سالمًا من زيارة ملعب برامال لين؟

بعد الفوزين أمام نوريتش سيتي وبرايتون، هناك تفاؤل في مانشستر يونايتد بشأن تطور مستوى الفريق، لكنه ما زال بعيدًا لكونهم خسروا أيضًا أمام بورثموت في آخر 3 مباريات.

ورغم كونهم حاليًا ارتقوا للمركز السابع، لكن الخسارة أمام شيفلد يونايتد قد تعيدهم للمركز 15 في الدوري الإنجليزي الممتاز، وهو ما يجعل السكاكين تخرج من جديد ضد الفريق.

فهل يتمكن مانشستر يونايتد من الخروج سالمًا من ملعب شيفلد يونايتد المعروف بكونه ملعبًا صعبًا بجماهيره؟

ليفربول أمام كريستال بالاس الفريق الذي كبّده آخر هزيمة على ملعبه

يعتبر فريق كريستال بالاس من الفرق التي لعبت دورًا سيئًا في مسيرة ليفربول نحو لقب الدوري الإنجليزي الممتاز في موسم 2013-2014 بعدما تعادلا 3-3، كما كان آخر فريق هزم ليفربول على ملعب أنفيلد في 2017.

ويحتاج ليفربول للفوز على كريستال بلاس في ملعبه لتأكيد صدارته للدوري الإنجليزي الممتاز، ولتأكيد أن الفريق كبر بشكل كافٍ ليكون قادرًا على هزم أي فريق.

عودة راؤول خيميز المتأخرة تضع وليفرهامبتون في وضع صعب

عاد فريق وليفرهامبتون تدريجيًا في الدوري الإنجليزي الممتاز بعد بداية صعبة، ولم يخسر في 7 لقاءات الأخيرة، حقق خلالها 3 انتصارات و4 تعادلات.

ويعود الفضل لهدافه المكسيكي راؤول خيمينيز الذي بدأ الموسم سيئًا لكنه تألق في الأسابيع الأخيرة.

وعاد الدولي المكسيكي متأخرًا من رحلة طويلة بعد المشاركة رفقة منتخب بلاده المكسيك في الجولة الدولية، ولم ينضم لتدريبات الفريق سوى يوم الجمعة.

وقد لا يكون المهاجم جاهزًا لمواجهة بورثموت السبت، وهو ما يؤثر على المسيرة الجيدة لفريق الذئاب.

عودة نيوكاسل تحتاج للفوز على أستون فيلا

فاز الفريق على مانشستر يونايتد وويستهام وبورثموت في اللقاءات الخمسة الأخيرة، وحقق قفزة جيدة في ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز لكنه ما زال قريبًا من مراكز النزول.

ويرحل الفريق لمواجهة أستون فيلا الذي خسر آخر 3 لقاءات ويحتاج نيوكاسل للفوز للابتعاد عن مراكز الخطر بفارق مهم.

فرصة جديدة للمدرب ماركو سيلفا حين يواجه فريقه إيفرتون نوريتش سيتي

فاز إيفرتون على ساوثهامبتون قبل الفترة الدولية لينقذ لاعبيه رأس مدربهم البرتغالي الشاب ماركو سيلفا، ويحتاج لتحقيق فوز جديد أمام نوريتش سيتي للهروب من منطقة الخطر.

وكان هدف إيفرتون في بداية الموسم هو التنافس على المراكز الستة الأولى، لكنه قضى بداية الموسم يحاول الهرب من مراكز الخطر.

ويبحث إيفرتون عن أول فوز خارج ملعبه هذا الموسم، وستكون مواجهة نوريتش سيتي الفريق الذي يعاني في آخر جدول الترتيب فرصتهم لتحقيق ذلك.

هل يستطيع واتفورد تحقيق فوزه الثاني على التوالي هذا الموسم؟

حقق واتفورد أول فوز له في الدوري الإنجليزي الممتاز أمام نوريتش سيتي قبل التوقف الدولي بعد 11 جولة حقق خلالها 5 تعادلات و6 هزائم.

ويستضيف الفريق في الجولة 13 فريق بيرنلي في محاولة لتحقيق فوز ثانٍ على التوالي، وهو ما قد يمنح الفريق فرصة الهروب من دائرة الفرق التي تواجه النزول لأول مرة هذا الموسم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com