نادي ليفربول يمنع استغلال محمد صلاح سياسيًا خلال كأس العالم للأندية في قطر – إرم نيوز‬‎

نادي ليفربول يمنع استغلال محمد صلاح سياسيًا خلال كأس العالم للأندية في قطر

نادي ليفربول يمنع استغلال محمد صلاح سياسيًا خلال كأس العالم للأندية في قطر

المصدر: أحمد نبيل - إرم نيوز

يخشى ليفربول بطل أوروبا من المخاوف السياسية عند مشاركته في نهائيات كأس العالم للأندية في قطر، نهاية العام الحالي؛ لذلك أبلغ هدافه المصري محمد صلاح بأنه سيعامل بنفس الطريقة التي يعامل بها زملاؤه في الفريق عندما يسافرون إلى قطر.

وكان لدى متصدر الدوري الإنجليزي الممتاز بعض المخاوف من استغلال صلاح في البطولة التي ستقام في ديسمبر/ كانون الأول المقبل لأغراض الدعاية السياسية بعد أن قطعت مصر علاقاتها الدبلوماسية مع قطر عام 2017، كجزء من مقاطعة بعض دول الخليج ومصر للدولة التي ستستضيف كأس العالم 2022.

لكن صحيفة ”ديلي ميل“ زعمت أن ليفربول مطمئن بأن صلاح، الذي يعتبر أكثر الرياضيين شهرة في مصر، في أمان بسفره إلى قطر، ولن تكون هناك تداعيات دبلوماسية.

واطمأن النادي بأن صلاح سيعامل بنفس الطريقة التي يعامل بها زملاؤه في الفريق عندما ينافسون على إضافة لقب جديد لدوري أبطال أوروبا والسوبر الأوروبي.

وقالت صحيفة ”ميرور“، نقلًا عن ”ديلي ميل“، إن صلاح زار قطر في عدة مناسبات في السنوات الأخيرة؛ بسبب صداقته الوثيقة مع محمد أبو تريكة لاعب الأهلي ومنتخب مصر السابق، وأحد محللي شبكة قنوات beIN سبورتس الرياضية.

أزمة مع الاتحاد المصري

ودخل مهاجم ليفربول في أزمة جديدة مع الاتحاد المصري لعدم تصويت الاتحاد له في جائزة الاتحاد الدولي (الفيفا) لأفضل لاعب في العالم.

وأزال نجم ليفربول كل إشارة إلى لعبه مع منتخب مصر من حساباته على وسائل التواصل الاجتماعي، حيث كان الخلاف كبيرًا مع الاتحاد.

حتى أن هناك مخاوف داخل البلاد من أن صلاح سوف يقطع علاقاته مع المنتخب الوطني بعد الخلاف الأخير الذي وصف بأنه ”أزمة“ في وسائل الإعلام المصرية.

وليست هذه هي المرة الأولى التي يحدث فيها توتر بين صلاح والاتحاد المصري، حيث اشتكى وكيل أعمال صلاح من تعامل الاتحاد المصري مع مهاجم ليفربول خلال كأس العالم الأخيرة في روسيا العام الماضي، حيث دفعه الاتحاد للقاء الزعيم الشيشاني رمضان قديروف رغم ما يثار حوله من انتقادات في أوروبا والغرب.

صلاح وأليساندرا أمبروسيو

وأثار صلاح، البالغ عمره 27 عامًا، الجدل في مصر مجددًا؛ بظهوره على غلاف مجلة GQ إلى جوار عارضة الأزياء الشهيرة أليساندرا أمبروسيو، وهو معروف عنه التزامه الديني وأخلاقه العالية ما عرضه لانتقادات من الإعلام المصري.

ونشر النجم المصري صورتين له بصحبة عارضة الأزياء البرازيلية، على هامش حفل جوائز مجلة GQ.

وأمبروسيو واحدة من أشهر عارضات الأزياء في العالم، وكانت واحدة من أشهر وجوه شركة ”فيكتوريا سيكريت“ للملابس الداخلية للسيدات قبل أن تعتزل في 2017.

وحصد الدولي المصري جائزة رجل العام من نسخة الشرق الأوسط لمجلة ”GQ“ العالمية، في إحدى الحفلات التي نظمتها مدينة دبي الإماراتية.

واستغل صلاح فترة توقف الدوريات الأوروبية والتحاق اللاعبين بمنتخباتهم الوطنية لخوض اللقاءات الدولية التي تمتد حتى نهاية الأسبوع المقبل، ممّا يمنحه فرصة للراحة في الإمارات، والخضوع لبرنامج علاجي من الإصابة التي تعرض لها في الكاحل، خلال مباراة ليفربول وليستر سيتي في الدوري.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com