سولشاير: مانشستر يونايتد يواجه مهمة صعبة للغاية في إنهاء الموسم ضمن الستة الأوائل – إرم نيوز‬‎

سولشاير: مانشستر يونايتد يواجه مهمة صعبة للغاية في إنهاء الموسم ضمن الستة الأوائل

سولشاير: مانشستر يونايتد يواجه مهمة صعبة للغاية في إنهاء الموسم ضمن الستة الأوائل

المصدر: رويترز

قال أولي غونار سولشاير، مدرب مانشستر يونايتد، بعد الهزيمة 1-صفر خارج الديار أمام نيوكاسل يونايتد في الدوري الإنجليزي الممتاز، أمس الأحد، إن فريقه يواجه ”مهمة صعبة للغاية“ في إنهاء الموسم ضمن المراكز الستة الأولى.

وزاد هدف ماثيو لونجستاف في الشوط الثاني من معاناة يونايتد الذي سيدخل فترة التوقف الدولي وهو يحتل المركز الـ 12 بفارق 15 نقطة خلف ليفربول المتصدر.

واستحوذ يونايتد على الكرة لفترات طويلة في مباراة الأحد، لكنه كان بلا أنياب أمام المرمى ونادرًا ما وصل مهاجم إنجلترا ماركوس راشفورد للمرمى طيلة اللقاء.

وبدا يونايتد بلا حلول في غياب أنطوني مارسيال وبول بوغبا وجيسي لينغارد أمام دفاع استقبل خمسة أهداف الأسبوع الماضي أمام ليستر سيتي.

وبينما أشار سولشاير إلى الغيابات، فإنه قال أيضًا إنه لا يوجد حلول سريعة لمعاناة يونايتد والتي تعود للمراحل الأخيرة من الموسم الماضي.

وقال سولشاير عند سؤاله عن الجدول الزمني الواقعي لعودة النادي إلى سابق عهده: ”سيستغرق الأمر وقتًا طويلًا“.

وأضاف: ”لا يمكنني وضع إطار زمني لكننا سنصل إلى هناك في نهاية المطاف. أمامنا مهمة صعبة للغاية في إنهاء الموسم ضمن الستة الأوائل ناهيك عن المربع الذهبي“.

وتابع: ”نحن بحاجة لاستعادة الثقة. إذا سار المرءُ في الأيام المشمسة فقط لن يصل أبدًا إلى وجهته. الأمر محبط، لكننا نعرف أين نريد أن نكون“.

وقال سولشاير إنه سيحاول ”تقييم“ المباريات الثماني الأولى للفريق في الدوري، التي حصد يونايتد خلالها تسع نقاط فقط في أسوأ بداية للفريق في الدوري منذ موسم 1989-1990، خلال فترة التوقف الدولي.

ومضى المدرب النرويجي قائلًا: ”نشعر بخيبة أمل بالطبع. بذل اللاعبون قصارى جهدهم. لكننا لا نصنع ما يكفي من الفرص للفوز بمباراة في كرة القدم“.

وقال الحارس ديفيد دي خيا، إن هذه الفترة هي الأسوأ في النادي منذ انضمامه عام 2011.

وردًّا على سؤال عن ما ينقص يونايتد، قال الحارس الإسباني: ”كل شيء. هناك العديد من الأشياء يجب تحسينها. علينا فقط مواصلة المحاولة والقتال والتطور كل يوم. إنها لحظة صعبة علينا جميعًا“.

وستكون مباراة يونايتد التالية في الدوري على أرضه ضد ليفربول الذي يمتلك سجلًّا مثاليًّا بعد ثماني مباريات، ويتصدر الترتيب بفارق ثماني نقاط عن أقرب ملاحقيه.

وشدد سولشاير: ”إنها مباراة مثالية بالنسبة لنا. التوقف الدولي أيضًا جاء في توقيت مثالي؛ لأن أذهاننا بحاجة لبعض الصفاء“.

من جانبه، أبدى دافيد دي خيا، حارس مرمى مانشستر يونايتد، دهشته من وضع ناديه في الدوري الإنجليزي هذا الموسم.

وقال دي خيا بعد اللقاء: ”ما يحدث غير مقبول، إنها ليست مجرد مباراة، بل الموسم كله“.

أضاف في حديثه لهيئة الإذاعة البريطانية بي.بي.سي: ”إنها أسوأ فترة يمر بها مانشستر يونايتد منذ انتقالي إليه“.

وأتم: ”لا أدري ما يحدث، لا نستطيع تسجيل هدف واحد حتى في آخر مباراتين“.

ويحتل مانشستر يونايتد المركز الـ12 بجدول ترتيب الدوري الإنجليزي برصيد 9 نقاط.

حصل مانشستر يونايتد على تسع نقاط فقط من أول ثمانية لقاءات بالدوري الإنجليزي وهي أسوأ بداية لهم منذ 1989 عندما حققوا ثماني نقاط وأنهوا البطولة في المركز الـ 13.

تم تعيين سولشاير في تدريب مانشستر يونايتد بشكل نهائي في الـ 28 من مارس الماضي ونجح من وقتها في جمع 17 نقطة بالدوري الإنجليزي من 16 مباراة، وهو رابع أسوأ سجل ضمن 17 فريقًا في البريميرليغ.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com