”المرأة الحديدية“ تثير غضب ساري مدرب تشيلسي

”المرأة الحديدية“ تثير غضب ساري مدرب تشيلسي

المصدر: محمد ثروت ـ إرم نيوز

قالت صحيفة ”مترو“ البريطانية إن العلاقة بين الإيطالي ماوريسيو ساري وإدارة نادي تشيلسي الإنجليزي دخلت مرحلة شديدة التوتر.

وأشارت الصحيفة، في تقرير نشرته اليوم الخميس، إلى أن مارينا جرانوفسكايا، مديرة نادي تشيلسي، والمعروفة بـ“المرأة الحديدية“، ترفض رحيل ساري إلى نادي يوفنتوس الإيطالي دون أن يحصل تشيلسي على تعويض مادي.

ويرتبط ساري، البالغ من العمر 60 عامًا، بعقد يستمر موسمين إضافيين حتى منتصف عام 2021 مع تشيلسي، ويرغب في الرحيل عن ”ستامفورد ريدج“ لتدريب يوفنتوس، ولكن جرانوفسكايا تعرقل الصفقة حتى الآن.

وتابعت الصحيفة: ”تريد إدارة تشيلسي الحصول على تعويض مادي في حالة فسخ ساري لتعاقده مع البلوز والرحيل إلى يوفنتوس، وهو ما أثار غضب المدرب الإيطالي، الذي يرغب في حسم الموقف مع البيانكونيري في أسرع وقت ممكن“.

واتفقت إدارة يوفنتوس على جميع البنود الخاصة بعقد ساري مع النادي، حيث يحصل المدرب على 6.2 مليون جنيه إسترليني سنويًا.

وكان يوفنتوس قد أعلن قبل نهاية الموسم المنقضي انتهاء علاقته مع المدرب ماسيمليانو أليغري، بعد 5 مواسم قضاها المدرب في تورينو.

ويعتبر فرانك لامبارد، مدرب نادي ديربي كاونتي، ونجم تشيلسي السابق، أبرز المرشحين لخلافة ساري في قيادة البلوز الموسم المقبل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com