لاعب ليستر سيتي يواجه اتهامات بالعنصرية

لاعب ليستر سيتي يواجه اتهامات بالعنصرية

المصدر: رويترز

وجّه الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم اتهامًا بسوء التصرف إلى حمزة تشودري لاعب ليستر سيتي؛ بسبب تعليقات كتبها على وسائل التواصل الاجتماعي عبر الإنترنت.

وتعود هذه التعليقات إلى عامي 2013 و2014 عندما كان اللاعب البالغ حاليًا 21 عامًا في 15 من عمره، وحمل بعضها تلميحات عنصرية بينما حمل الآخر انتقادات لكرة القدم النسائية.

وأعلن تشودري اعتذاره هذا الأسبوع. وقال المدرب بريندان رودجرز إن لاعبه يشعر بندم حقيقي.

وأوضح تشودري لاعب منتخب إنجلترا تحت 21 عامًا في بيان: ”هذه التعليقات لا تمثل حقيقة ما أؤمن به بالفعل“.

وأضاف: ”تعلمت في سنواتي الأولى كلاعب كرة قدم محترف أمورًا كثيرة تكفي بالتأكيد لأعرف أن بعض التعليقات المتهورة التي كتبتها في الماضي كانت مؤلمة ومهينة“.

وأردف: ”أعتذر بشدة لأي شخص أسأت له حينها أو بعد إعادة بث ما كتبته“.

وقال الاتحاد الإنجليزي: إن التعليقات تشكل ”انتهاكًا صارخًا“؛ لأنها تتضمن إشارة إلى الأصل العرقي و/ أو الجنس.

وخاض تشودري 10 مباريات مع ليستر سيتي هذا الموسم وشارك أساسيًا لأول مرة مع المدرب رودجرز في الفوز 3/0 على آرسنال مطلع هذا الأسبوع.

وقال المدرب رودجرز: ”كان حمزة في 15 من عمره وقتها، وبالطبع فإنه عندما يكون الآن في 21 من عمره يختلف الأمر تمامًا. قدّم اعتذارًا صادقًا ويرغب في تجاوز هذا الموقف“.

وواصل: ”يشعر بالندم بسبب هذه التعليقات لكن دائمًا يتعلم المرء من أخطائه“. وأمام اللاعب حتى 13 مايو للرد على الاتهام.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة