لماذا يتعارض تقدم أندية إنجلترا في دوري أبطال أوروبا مع مصلحة المنتخب؟

لماذا يتعارض تقدم أندية إنجلترا في دوري أبطال أوروبا مع مصلحة المنتخب؟

المصدر: رويترز

قال غاريث ساوثغيت، مدرب إنجلترا، إن استعدادات بلاده لخوض قبل نهائي دوري الأمم الأوروبية أمام هولندا في السادس من يونيو حزيران ربما تتأثر بشكل سلبي إذا وصل فريقان إنجليزيان إلى نهائي دوري الأبطال.

وسيقام نهائي دوري الأبطال في مدريد في أول يونيو حزيران، بينما ستلعب إنجلترا قبل نهائي دوري الأمم في البرتغال بعده بخمسة أيام.

وقال المدرب البالغ عمره 48 عامًا للصحفيين يوم الأربعاء ”ربما يحدث ارتباك. دعونا نقول إنه إذا وصل فريقان من فرقنا إلى نهائي دوري الأبطال لن يكون من الممكن أن يلتحق اللاعبون بالتشكيلة قبل يوم الاثنين، في أفضل حال، بينما سنلعب الخميس“.

”وفي ظل المشاعر المتعلقة (بنهائي دوري الأبطال،) هل يكون بوسع اللاعبين من الناحية العملية خوض مباراة مساء الخميس معنا؟“.

وتأهل مانشستر يونايتد وتوتنهام هوتسبير ومانشستر سيتي وليفربول إلى دور الثمانية في دوري الأبطال، في أول ظهور لأربعة فرق إنجليزية في هذا الدور منذ 2009.

وتضم تشكيلة ساوثغيت التي ستخوض مباراتين في تصفيات بطولة أوروبا هذا الشهر 13 لاعبًا من هذه الأندية، على رأسهم القائد هاري كين وجوردان هندرسون قائد ليفربول ورحيم سترلينغ لاعب مانشستر سيتي.

وستلعب إنجلترا مع جمهورية التشيك في ويمبلي يوم 22 مارس آذار قبل أن تسافر للعب في ضيافة منتخب الجبل الأسود بعد ذلك بثلاثة أيام.