أخبار ريال مدريد وبرشلونة وليفربول ودوري أبطال أوروبا والدوريات الخمس الكبرى

أخبار ريال مدريد وبرشلونة وليفربول ودوري أبطال أوروبا والدوريات الخمس الكبرى

المصدر: محمد ثروت- إرم نيوز

شهدت الأحداث الكروية اليوم الأربعاء عددًا من الأحداث المهمة، كان على رأسها بطبيعة الحال مباراة يوفنتوس وأتلتيكو مدريد، التي حقق فيها اليوفي ”ريمونتادا“ تاريخية، وتأهل إلى دور الثمانية في دوري أبطال أوروبا، وكذلك حظيت مباراتا برشلونة الإسباني وليون الفرنسي، وبايرن ميونخ الألماني وليفربول الإنجليزي، باهتمام كبير.

برشلونة ينجو من سيناريو مدريد

أصبح برشلونة هو الفريق الإسباني الوحيد الذي تأهل إلى دور الثمانية بمسابقة دوري أبطال أوروبا هذا الموسم، بعد أن نجا من السيناريو القاتل الذي أطاح بعملاقي مدريد، الريال وأتلتيكو، أمام أياكس أمستردام الهولندي ويوفنتوس الإيطالي على الترتيب.

وسحق برشلونة ضيفه ليون بملعب كامب نو بخماسية مقابل هدف واحد، ويعود الفضل في هذا الفوز للأرجنتيني ليونيل ميسي الذي أحرز هدفين، بينما تكفل كوتينيو وجيرارد بيكيه وعثمان ديمبلي بالأهداف الثلاثة الأخرى.

مربع إنجليزي ذهبي

أكمل ليفربول مربع إنجلترا الذهبي في دور الثمانية لمسابقة دوري أبطال أوروبا، بعد الفوز الغالي الذي حققه على بايرن ميونخ الألماني 3-1 في ملعب أليانز أرينا، في إياب دور الـ16، ليصعد بمجموع المباراتين بعد التعادل السلبي في أنفيلد.

وأصبح ليفربول رابع فريق إنجليزي يتأهل للدور ربع النهائي هذا الموسم، بعد مانشستر سيتي ومانشستر يونايتد وتوتنهام هوتسبير، في حدث تشهده البطولة للمرة الأولى منذ 10 سنوات، وهو ما يفتح الباب أمام ديربي إنجليزي في هذا الدور.

ريمونتادا يوفنتوس بقيادة رونالدو

خطف البرتغالي كريستيانو رونالدو الأضواء من الجميع في مباراة اليوفي وأتلتيكو مدريد، بعد أن قاد فريقه إلى الدور ربع النهائي للبطولة، بثلاثية تكفل هو بتسجيلها في مرمى الروخي بلانكوس.

ولم تكن الثلاثية فقط هي النقطة المبهرة في المباراة، ولكن رونالدو حرص أيضاً على رد الصاع للأرجنتيني دييغو سيميوني، الذي احتفل بطريقة مثيرة للجدل بالفوز على اليوفي 2- صفر في لقاء الذهاب بملعب ”واندا متروبوليتانو“، وقلّده رونالدو في تورينو، بعد هاتريك تاريخي.

ولم يغضب سيميوني من سلوك رونالدو، ولكن على العكس، فقد أشاد به ووصفه بأنه ”أفضل لاعب في العالم“، وأكد أن يوفنتوس يستحق الفوز والتأهل للدور ربع النهائي، وأنه يتحمل المسئولية كاملة وراء خروج الروخي بلانكوس من البطولة.

راتب زيدان

ولا تزال عودة الفرنسي زين الدين زيدان إلى نادي ريال مدريد تهيمن على الصحافة الأوروبية، التي تناولت اليوم الراتب السنوي الذي يحصل عليه ”زيزو“، بعد عودته إلى النادي الملكي.

وكشفت صحيفة ”الكونفدنسيال“ الإسبانية أن زيدان اتفق مع رئيس نادي ريال مدريد فلورنتينو بيريز على أن يكون راتبه السنوي 12 مليون يورو، بالإضافة إلى بعض الحوافز والمكافآت الإضافية.

وأشارت إلى أن راتب زيدان بعد عودته إلى الريال أقل كثيرًا من الأرجنتيني دييغو سيميوني، مدرب أتلتيكو مدريد، الذي يحصل على 24 مليون يورو سنويًا، بعد تجديد عقده رفقة الروخي بلانكوس، كما أنه أقل أيضًا من راتب البرتغالي جوزيه مورينيو، الذي كان يحصل على 20 مليون يورو سنويًا، في نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي، قبل إقالته في ديسمبر الماضي.

وفي سياق متصل، كشفت شبكة ”سكاي سبورتس“ البريطانية أن زيدان يريد التخلص من نجم ريال مدريد، الويلزي الدولي غاريث بيل، في ضوء أن العلاقة بين الطرفين لم تكن على ما يرام في ولاية ”زيزو“ الأولى.

وتترقب أندية مانشستر يونايتد وتوتنهام مصير بيل النهائي رفقة الميرينغي.

التحقيق مع نيمار

المصائب لا تأتي فرادى، هكذا هو حال البرازيلي نيمار دا سيلفا في باريس سان جيرمان الفرنسي.

فقد تعرض نيمار لإصابة خطيرة، أبعدته عن مواجهتي سان جيرمان أمام مانشستر يونايتد في دوري أبطال أوروبا، ودفع الـ“بي إس جي“ الثمن، وخرج من البطولة من دور الـ16.

وفتح الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، يويفا، تحقيقاً رسمياً في تصريحات نيمار ضد التحكيم، خلال مباراة سان جيرمان ومانشستر يونايتد بملعب حديقة الأمراء، التي خسرها الفريق الفرنسي 1-3، وودع التشامبيونزليغ.

وكان نيمار قد هاجم حكم المباراة السلوفيني دامير سكومينا“، وحكام تقنية الفيديو، الـVAR، بعد احتساب ركلة جزاء لصالح المانيو في الوقت بدل الضائع من المباراة، وأحرز من خلالها ماركوس راشفورد هدف تأهل الفريق الإنجليزي.

وقال نيمار: ”ما حدث عار، هؤلاء المسئولون عن تقنية الفيديو لا يفقهون شيئاً في كرة القدم“.

تجميد إيكاردي

لا تزال قضية المهاجم الأرجنتيني ماورو إيكاردي تتصدر اهتمامات الصحافة الإيطالية، حيث أشارت صحيفة ”كوريري ديلو سبورت“ إلى أن إدارة الإنتر قررت تجميد إيكاردي عن المشاركة في المباريات حتى نهاية الموسم الجاري.

وقالت الصحيفة إن النيراتزوري بدأ رحلة البحث عن مهاجم جديد، لضمه إلى صفوف الفريق بداية من الموسم المقبل، أياً كان موقف إيكاردي من البقاء في سان سيرو أو الرحيل إلى ناد آخر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com