هل يدفع نادي ليفربول ثمن ”الميركاتو الفاشل“؟

هل يدفع نادي ليفربول ثمن ”الميركاتو الفاشل“؟

المصدر: محمد ثروت- إرم نيوز

واصل نادي ليفربول عروضه المتواضعة، ونتائجه السيئة، خلال الفترة الأخيرة، وسقط في فخ التعادل للمرة الثانية على التوالي أمام وست هام يونايتد، مساء أمس الاثنين، في المرحلة الـ25 من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وتقلص الفارق بين ليفربول ومانشستر سيتي على القمة إلى 3 نقاط فقط. ولا يقف توتنهام هوتسبير بعيداً عن السباق، حيث يملك 57 نقطة، بفارق 5 نقاط فقط عن الريدز، صاحب الصدارة، لتشتعل باقي المواجهات المقبلة في البريمييرليغ.

تغييرات إجبارية

ودفع ليفربول ثمن الإصابات التي تعرض لها العديد من نجوم الفريق خلال الفترة الأخيرة، وعلى رأسهم جو غوميز، وألكسندر أرنولد، والكرواتي ديان لوفرين.

وأجبرت الإصابات المدرب الألماني يورغن كلوب على الدفع بالمخضرم جيمس ميلنر في مركز الظهير الأيمن، وهو المركز الذي لا يجيد فيه على الإطلاق، وأصبح ليفربول مكشوفًا تمامًا من تلك الجهة، التي يستغلها مدربو الأندية المنافسة، وكان ذلك واضحًا بشدة في مباريات الفريق الأخيرة أمام كريستال بالاس وليستر سيتي، وأخيرًا أمام وست هام.

ميركاتو فاشل

ورغم تلك الظروف الصعبة التي يعانيها ليفربول، فإن المدرب كلوب لم يضم أي لاعب خلال فترة الانتقالات الشتوية السابقة، التي انتهت في 31 يناير الماضي.

وتمسك كلوب بقائمته الحالية، دون أن يبرم أي صفقة جديدة، بل على العكس، فقد فرّط في الظهير الأيمن ناثان كلاين، الذي خرج معارًا في يناير إلى نادي بورنموث، ما أفقد ليفربول لاعبًا كان يستطيع تعويض غياب جو غوميز وألكسندر أرنولد.

الأسطورة يهاجم كلوب واللاعبين

من جانبه، انتقد أسطورة ليفربول، جيمي كاراغير، قرارات يورغن كلوب في الميركاتو الشتوي، وقال إن كلوب ارتكب خطأ فادحًا بالاستغناء عن كلاين، وأضاف: ”لا أعلم لماذا اتخذ كلوب هذا القرار“.

وتابع في تصريحات أبرزتها صحيفة ”الديلي إكسبريس“، اليوم الثلاثاء: ”أعلم أن هناك إصابتين وقعتا بعد قرار إعارة كلاين، ولكن الأفضل كان الحفاظ عليه في صفوف الفريق لمواجهة أي ظروف طارئة كما حدث“.

وأردف: ”ليفربول يعاني في ظل مشاركة جيمس ميلنر في مركز الظهير الأيمن، ظهر بعيدًا عن مستواه، وكان تائهًا في الملعب“.

كما انتقد كاراغير 3 لاعبين في صفوف ليفربول بسبب تراجع أدائهم.

وقال إن أداء المصري محمد صلاح والبرازيلي فرمينو والغيني نابي كايتا كان سيئًا للغاية أمام وست هام.

وأكد أسطورة ليفربول أن قائمة مانشستر يونايتد أصبحت أقوى من ليفربول حاليًا.

واختتم: ”ليفربول تراجع كثيرًا في الفترة الأخيرة، ولم يعد الفريق القوي والمتماسك الذي اعتدنا مشاهدته في نهاية 2018“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com