تقارير.. مانشستر يونايتد يعاقب بوغبا بعد سخريته من إقالة جوزيه مورينيو – إرم نيوز‬‎

تقارير.. مانشستر يونايتد يعاقب بوغبا بعد سخريته من إقالة جوزيه مورينيو

تقارير.. مانشستر يونايتد يعاقب بوغبا بعد سخريته من إقالة جوزيه مورينيو

المصدر: أحمد نبيل ونورالدين ميفراني - إرم نيوز

أشارت تقارير صحفية بريطانية إلى أن مانشستر يونايتد سيفرض غرامة مالية على لاعبه بول بوغبا بعد نشره صورة، اعتبرها العديد من المتابعين ساخرة، على وسائل التواصل الاجتماعي عقب إقالة مدربه السابق جوزيه مورينيو.

وفي رد فعل سريع على قرار الإقالة، نشر اللاعب الفرنسي الدولي صورة على حسابه في إنستغرام بدا من خلالها يسخر من إقالة مورينيو إلا أنه حذفها بعد عشر دقائق.

وطلب لاعب يوفنتوس السابق من متابعيه على ”إنستغرام“ أن يعلقوا على هذه الصورة، لكنه سرعان ما حذفها بعد هجوم العديد من متابعيه عليه وعلى الصورة.

وذكرت صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية، أن إدارة يونايتد أبدت غضبها مما فعله بوغبا ووصفته بأنه عديم الاحترام ومن المتوقع أن يتم فرض غرامة مالية على اللاعب الذي يحصل على 300 ألف إسترليني أسبوعيا بسبب هذه الصورة.

وسحب مورينيو شارة القيادة من بوغبا في سبتمبر/ أيلول الماضي وأبعده عن العديد من المباريات وآخرها الخسارة في انفيلد بثلاثة أهداف مقابل هدف أمام ليفربول.

وفتح مورينيو النار على بوغبا بعد مباراة ساوثامبتون في الدوري الإنجليزي، والتي انتهت بالتعادل 2-2، حيث قال حينها في غرفة خلع الملابس للاعب الفرنسي: ”أنت فيروس داخل الفريق“، في الوقت الذي لم يصمت فيه اللاعب الفرنسي، واتهم المدرب بأنه يكره المخلصين من حوله، ولا يحترم اللاعبين وجماهير الفريق.

إلى ذلك، ذكرت صحيفة ”ذا صن“ أن المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو علم أن إدارة مانشستر يونايتد كانت تخطط لعقد صفقة كبيرة عبر التعاقد مع الجناح البرازيلي دوغلاس كوستا من يوفنتوس في بداية فترة الانتقالات الشتوية المقبلة.

وحسب الصحيفة، فعلاقة مورينيو مع المدير التنفيذي للفريق إد وودورد ساءت هذا الموسم، ودخل في صراع معه بسبب فشل الفريق في جلب تعاقدات كان يطلبها وأهمها تعزيز خط الدفاع.

وقبل المدير التنفيذي تحقيق رغبة المدرب البرتغالي في التعاقد مع المدافع البلجيكي توبي الديرفيريلد من توتنهام وذلك خلال فترة الانتقالات الشتوية.

كما علم المدرب البرتغالي قبل رحيله أن المدير التنفيذي يخطط لصفقة كبيرة في الهجوم تقضي بالتعاقد مع البرازيلي دوغلاس كوستا من يوفنتوس.

ودفع يوفنتوس 35 مليون جنيه إسترليني للتعاقد النهائي مع الجناح البرازيلي من بايرن ميونخ بعد موسم إعارة، لكن قدوم النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو قلل من مشاركاته مع الفريق هذا الموسم.

من جانبه، ساند الإسباني بيب غوارديولا، مدرب مانشستر سيتي، غريمه التقليدي البرتغالي جوزيه مورينيو الذي أقيل من منصبه مدربا لفريق مانشستر يونايتد، مؤكدا أنه إنسان قوي وسيعود قريبا لدكة البدلاء.

وقال غوارديولا بعد فوز فريقه الصعب بضربات الترجيح على ليستر سيتي في ربع نهائي كأس رابطة الأندية المحترفة: ”أنا معه، المدربون وحيدون يتعاقدون معنا من أجل الفوز وحين لا يكون الفوز أعرف ما يحصل“.

وأضاف المدرب الإسباني: ”مورينيو يملك خبرة كبيرة هو شخص قوي سيعود قريبًا لدكة البدلاء وسنلتقي أكثر“.

ورغم كون علاقة الرجلين كانت جيدة حين كان غوارديولا لاعبا في برشلونة ومورينيو مترجمًا في الفريق، لكنها أصبحت علاقة ندية ومنافسة منذ تحولا لمدربين خصوصًا في إسبانيا حين كانا مدربين لبرشلونة وريال مدريد واستمر الأمر في إنجلترا مع إشرافهما على تدريب قطبي مانشستر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com