محمد صلاح يهدي طفلًا قميصه بعد مباراة ليفربول وساوثهامبتون.. والأخير يبكي بشدة (فيديو)

محمد صلاح يهدي طفلًا قميصه بعد مباراة ليفربول وساوثهامبتون.. والأخير يبكي بشدة (فيديو)
Soccer Football - Premier League - Liverpool v Southampton - Anfield, Liverpool, Britain - September 22, 2018 Liverpool's Mohamed Salah celebrates scoring their third goal REUTERS/Phil Noble EDITORIAL USE ONLY. No use with unauthorized audio, video, data, fixture lists, club/league logos or "live" services. Online in-match use limited to 75 images, no video emulation. No use in betting, games or single club/league/player publications. Please contact your account representative for further details.

المصدر: فريق التحرير

في موقف رائع من الدولي المصري، محمد صلاح، المحترف بصفوف ليفربول الإنجليزي، فقد أهدى قميصه لأحد الأطفال من مشجعي ليفربول، بعد انتهاء مباراة الفريق، اليوم السبت، ضد ساوثهامبتون ضمن منافسات الجولة السادسة من بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز.

وانتشر على مواقع التواصل الاجتماعي، فيديو يظهر صلاح، وهو يهدى قميصه لطفل بعد طلبه له من خلال ورقة مدونة رفعها خلال تواجده فى مدرجات أنفليد اليوم، ليستجيب صلاح ويلقى له قميصه. ولم يصدق الطفل استجابة صلاح له، حتى انهمر فى البكاء من شده الفرحة، فى مشهد لن ينسى من ذاكرته.

وكتب والد الطفل، عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي ”تويتر“: ”كلمات الشكر لا تكفي يا صلاح، لقد جعلتنا أنا وابني نذرف الدموع، هناك مواقف في الحياة يصعب شرح جمالها، إنه يوم سيبقى خالدًا في ذاكرة ابني“.

وكان الاتحاد الدولي لكرة القدم ”فيفا“ احتفى بمحمد صلاح بعد تسجيله هدفًا في مباراة الريدز أمام ساوثهامبتون، من خلال الحساب الرسمي للاتحاد على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، قائلًا: ”محمد صلاح عاد لزيارة الشباك، بتسجيله هدفًا اليوم في مباراة ليفربول أمام ساوثهامبتون التي انتهت بفوز الأول بثلاثية دون رد، وذلك قبل مشاركته في حفل الفيفا لتوزيع جوائز الأفضل لعام 2018“.

ويتنافس محمد صلاح مع الثنائي البرتغالي كريستيانو رونالدو، لاعب يوفنتوس الإيطالي، والكرواتي لوكا مودريتش، لاعب ريال مدريد الإسباني، على حصد جائزة ”ذا بيست“ التي يمنحها الفيفا لأفضل لاعب في العالم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة