رياضة

لماذا حرم غوارديولا لاعبي مانشستر سيتي من استخدام الهواتف؟
تاريخ النشر: 05 سبتمبر 2018 13:07 GMT
تاريخ التحديث: 05 سبتمبر 2018 13:07 GMT

لماذا حرم غوارديولا لاعبي مانشستر سيتي من استخدام الهواتف؟

غوارديولا يحرم لاعبي مانشستر سيتي من استخدام الهواتف المحمولة خلال التدريبات.

+A -A
المصدر: أحمد نبيل – إرم نيوز

فرض بيب غوارديولا المدير الفني لمانشستر سيتي حامل لقب الدوري الإنجليزي نظامًا تأديبيًا جديدًا على لاعبيه بحرمانهم من استخدام الهواتف المحمولة كجزء من نظام جزاءات جديد فرضه على الفريق.

وكما ذكرت صحيفة ”صن“ البريطانية حصريًا الشهر الماضي، قدم الإسباني نظامًا جديدًا للغرامات؛ لإبقاء لاعبيه في قمة تركيزهم.

وقالت صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية إن استخدام الهواتف المحمولة في جميع أماكن العمل في أكاديمية سيتي تم منعه.

وتشمل هذه المناطق التي حددها غوارديولا جلسات تحليل المنافسين وصالة الألعاب الرياضية واجتماعات الفريق والتدريبات، كما يحظر من قبل استخدام التليفون في غرفة تغيير الملابس، والآن شمل الحظر جميع مرافق مكان التدريب.

ويهدف هذا القرار للإبقاء على تركيز اللاعبين للحفاظ على المعايير التي حددها غوارديولا للاعبيه من أجل مواصلة انجاز العام الماضي.

وسيتم تغريم اللاعبين الآن بنسبة مئوية من أجورهم بدلًا من خصم رقم معين وثابت، ما يعني أن أكثر اللاعبين حصولًا على الرواتب سيكونون الأكثر تضررًا من هذه الغرامات.

وعلى سبيل المثال تبلغ قيمة واحد في المئة من عقد كيفن دي بروين نحو 2600 جنيه استرليني في الأسبوع، في حين أن أقل لاعب دخلًا هو فيل فودين يحصل على جزء بسيط من هذا الراتب.

وسيتعين على اللاعبين الركض للوصول للتدريب في الموعد، خاصة وأن التأخير سيكلفهم الكثير من الغرامات، وقد أشارت الصحيفة إلى أن بنامين ميندي ارتكب خطأ بالفعل ووقع تحت طائلة الغرامات.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك