مباراة آرسنال ضد مانشستر سيتي.. من ينتصر أفكار غوارديولا أم طموح إيمري؟

مباراة آرسنال ضد مانشستر سيتي.. من ينتصر أفكار غوارديولا أم طموح إيمري؟

المصدر: يوسف هجرس - إرم نيوز

تترقب جماهير الساحرة المستديرة وجبة كروية دسمة في مواجهة نارية تجمع بين آرسنال وضيفه مانشستر سيتي، مساء اليوم الأحد، في الجولة الأولى من عمر منافسات الدوري الإنجليزي.

يفتتح آرسنال عهد مدربه الجديد الإسباني أوناي إيمري بعد ارتباط طويل دام 22 عاماً مع الفرنسي آرسين فينغر، المدير الفني التاريخي للنادي، كما يفتتح السيتي حملته للدفاع عن لقب البريمييرليغ، مع المدير الفني الإسباني بيب غوارديولا.

وتستعرض “إرم نيوز” في التقرير الآتي أبرز ملامح هذه المواجهة:

التاريخ يتحدث

تقابل الفريقان 183 مرة على مدار تاريخهما وفي أغلب البطولات التي شارك بها آرسنال والسيتي.

يذهب السيتي للمرة الـ 92 إلى ملعب آرسنال باحثاً عن الفوز السادس عشر على الغانرز في عقر دارهم بعد الخسارة في 54 مناسبة والتعادل 22 مرة.

وبشكل عام، يتفوق آرسنال بواقع 89 فوزاً مقابل 47 للسيتي و47 تعادلاً، وسجل آرسنال 300 هدف وأحرز السيتي 217 هدفاً.

وفي آخر 3 مواجهات، تذوَّق آرسنال مرارة الهزيمة أمام السيتي بنتيجة 3-1 بالدوري، ثم ثلاثية نظيفة في نهائي كأس الرابطة، ثم بالنتيجة نفسها بالدور الثاني للدوري.

إيمري ضد غوارديولا

ستكون المواجهة بين مدربين كبيرين ينتميان للكرة الإسبانية الجميلة التي تعتمد على النزعة الهجومية بغض النظر عن التفاصيل الفنية التي تختلف من مدرب لآخر.

ويتفوق غوارديولا بشكل كاسح في مواجهاته ضد إيمري التي بلغت 10 لقاءات فاز خلالها البيب 6 مرات وتعادلا في 4 مناسبات ولم يحصد إيمري أي انتصار.

وجمعت المواجهات العشر بين برشلونة مع غوارديولا، وفالنسيا مع إيمري في الفترة بين 2008 إلى 2012 ولكن بعد 6 سنوات ربما تتغير الأمور.

طموح إيمري

يملك المدرب أوناي إيمري طموحًا لا محدود من أجل إعادة البريق المفقود لنادي آرسنال.

ويعلم إيمري خطورة وصعوبة مهمته بعد رحيل آرسين فينغر الذي كان من وجهة نظر الكثيرين السبب الأول في انهيار الغانرز وابتعاده عن المنافسة سواء بسبب روتين طريقة اللعب أو ضم لاعبين دون المستوى أو موافقته على رحيل النجوم باستمرار.

ويدخل إيمري الموسم بعدما دعم آرسنال بصفقات ليست عديدة مع ضياع صفقات أخرى طلبها المدرب الإسباني ولم تكتمل.. وضم إيمري لاعب وسط أوروغواي لوكاس توريرا الذي ظهر بصورة طيبة في كأس العالم، بجانب الحارس الألماني بيرند لينو، واليوناني سوكراتيس، والفرنسي الواعد ماتيو جيوندوزي، بجانب السويسري ستيفن ليشيتنستاير، مع عودة الكوستاريكي جويل كامبل.

ويعتمد إيمري في خططه على الكثافة العددية في وسط الملعب خاصة مع وجود السويسري جرانيت تشاكا وبجواره الأوروغوياني لوكاس توريرا كسد دفاعي في وسط الملعب، ومنح الحرية لثلاثي صناعة اللعب الألماني مسعود أوزيل والويلزي آرون رامسي والأرميني هنريك ميختاريان.

ويراهن المدرب الإسباني على موسم متميز لنجمه الغابوني بيير أوباميانغ من أجل تحسين الصورة الهجومية للغانرز عما كانت عليه في الموسم الماضي، بينما سيكون خط الدفاع مدعماً بخبرة سوكراتيس مع قوة الألماني شكودران موستافي والظهيرين آينسيلي نيلس والإسباني هيكتور بيليرين.

إنذار السيتي

وجه السيتي إنذاراً قوياً بالتتويج بلقب كأس الرابطة بالبدلاء أمام تشيلسي منذ أيام قليلة.. ويسعى لبداية قوية في مشوار البريمييرليغ مع استيعاب الفريق الكامل لأفكار مدربه غوارديولا.

ودعم الفريق صفوفه بالجزائري الدولي الموهوب رياض محرز في أغلى صفقة في تاريخ النادي، بجانب المدافع الواعد الهولندي فيليب ساندلر والإيراني الصاعد دانييل آرزاني بينما تخلص غوارديولا من يايا توريه وأنتوني كاسيريس.

يعتمد السيتي على الأفكار نفسها القائمة على الاستحواذ والتحرك السريع دون كرة ومهارات نجوم الخط الأمامي في تشكيلة غوارديولا التي تضع الرهان على مثلث هجومي يضم الألماني ليروي ساني والأرجنتيني سيرجيو أغويرو والجزائري رياض محرز.

وربما يبحث غوارديولا عن راحة أكبر للعناصر التي خاضت بطولة كأس العالم ووصلت لمراحل متقدمة على رأسها البلجيكي كيفين دي بروين مع منح الفرصة للبرتغالي المتألق برناردو سيلفا بجانب الإسباني دافيد سيلفا وإلألماني إلكاي غوندوغان.

ويراهن غوارديولا في الخط الخلفي على ثنائي منتخب إنجلترا كايل والكر وجون ستونز بجانب إيمريك لابورت والفرنسي بنيامين ميندي.

ويرى كرم البنا، الخبير في الأكاديميات بالكرة الإسبانية، في حديثه لـ”إرم نيوز”، أن المباراة ستكون فرصة لمشاهدة أداء ممتع بين غوارديولا وإيمري وكتيبة النجوم في الفريقين.

وأضاف: “أتوقع مباراة مفتوحة تتناسب مع طريقة أداء كلا المدربين، خاصة أن غوارديولا يلعب كرة جميلة وإيمري مدرب متميز هجومياً أيضاً، وقدَّم تجربة جيدة مع إشبيلية الإسباني وباريس سان جيرمان الفرنسي”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع