تصدى لـ 3 ركلات ترجيح وسجل أخرى.. أنطونيو آدان يقود أتلتيكو مدريد للفوز على آرسنال

تصدى لـ 3 ركلات ترجيح وسجل أخرى..  أنطونيو آدان يقود أتلتيكو مدريد للفوز على آرسنال
Soccer Football - International Champions Cup - Atletico Madrid v Arsenal - Singapore National Stadium, Singapore - July 26, 2018 Atletico Madrid's Antonio Adan celebrates after the match REUTERS/Edgar Su

المصدر: رويترز

تصدى أنطونيو آدان حارس أتلتيكو مدريد البديل لـ 3 ركلات ترجيح، قبل أن يسجل بنفسه الركلة الحاسمة ليقود بطل الدوري الأوروبي للفوز على آرسنال بعد تعادلهما 1/1، في افتتاح مشوارهما، بكأس الأبطال الدولية لكرة القدم، المقامة في سنغافورة، اليوم الخميس.

وتقدم أتلتيكو مدريد، الذي لعب بتشكيلة تفتقر إلى الخبرة، في الشوط الأول بعدما هز لوسيانو فيتو الشباك بضربة رأس قوية.

لكن آرسنال أدرك التعادل بعد الاستراحة بهدف رائع من لاعب الوسط الشاب ايميلي سميث رو.

وباريس سان جيرمان هو الفريق الثالث الذي ينافس في البطولة الودية، وسيتقابل بطل فرنسا مع آرسنال على نفس الملعب، يوم السبت، قبل أن يختتم مشواره أمام أتلتيكو مدريد يوم الإثنين.

وفضّل آرسنال الدفع بتشكيلة قوية نسبيًا تضم الوافد الجديد بيرند لينو في حراسة المرمى على حساب بيتر تشيك، بينما لعب كل من هيكتور بيليرين وآرون رامسي وألكسندر لاكازيت وبيير إيمريك أوباميانغ في التشكيلة الأساسية.

وغاب عن أتلتيكو مدريد العديد من اللاعبين البارزين الذين شاركوا مع منتخبات بلادهم في الأدوار المتقدمة لكأس العالم في روسيا، ولذلك لم يكن مفاجأة أن سيطر الفريق الإنجليزي على اللعب وحاول استغلال سرعته من الجناحين.

كما منح المدرب الجديد أوناي إيمري الوافد الجديد ماتيو الغندوزي فرصة في وسط الملعب. وظهر اللاعب الفرنسي الواعد في حالة جيدة مع مواطنه لاكازيت، حيث أجبرا يان أوبلاك حارس أتلتيكو مدريد على التصدي لمحاولتين خطيرتين مع ضغط آرسنال لافتتاح التسجيل.

وعمل وصيف بطل الدوري الإسباني على امتصاص ضغط آرسنال واللعب على الهجمات المرتدة وتقدم في الدقيقة 41.

وصنع أنخيل كوريا الهدف بعدما توغل من ناحية اليمين ولعب تمريرة عرضية لفيتو الذي قابلها برأسه قوية في شباك الحارس لينو.

ونزل تشيك بديلًا بعد الاستراحة، حيث قام الفريقان بتغيير حارسي المرمى، وأدرك آرسنال التعادل على الفور عندما انطلق سميث رو (17 عامًا) وسدد من مسافة بعيدة كرة سكنت شباك أدان.

وأنقذ تشيك بعدها بشكل رائع محاولة مزدوجة من كيفن غاميرو ورودري، حيث سعى أتلتيكو مدريد لاستعادة المقدمة بعد ساعة من اللعب.

وبحث الفريقان عن هدف الحسم بعد إجراء العديد من التغييرات في صفوفهما في الشوط الثاني، لكنهما لم يتمكنا من هز الشباك حتى تفوق أتلتيكو مدريد 3/1 في ركلات الترجيح.

وتصدى أدان لـ 3 ركلات ترجيح من هنريك مخيتريان وجو ويلوك وإيدي نكيتياه، قبل أن يسدد بنفسه الركلة الحاسمة.

وقال آرون رامسي قائد آرسنال في مقابلة عقب المباراة: ”أعتقد أننا قدّمنا مباراة جيدة جدًا تحت قيادة المدرب الجديد. ضغطنا بشكل جيد وصنعنا الكثير من الفرص، لكننا لم نستطع الفوز بالمباراة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com