كندية تهدد بفضح أحد لاعبي الدوري الإنجليزي بعد خيانة زوجته معها وشراء صمتها

كندية تهدد بفضح أحد لاعبي الدوري الإنجليزي بعد خيانة زوجته معها وشراء صمتها

المصدر: أبانوب سامي - إرم نيوز

كشفت سيدة كندية كيف أقامت علاقة مع أحد نجوم الدوري الإنجليزي، قبل أن يشتري صمتها بـ2000 جنيه إسترليني، ولكنها الآن تريد فضح هويته.

ودخلت ميلا بونيه، البالغة 34 عامًا، في علاقة حميمة مع أحد لاعب الدوري الممتاز الإنجليزي مرتين في ليلة واحدة، قبل أن تكتشف أنه متزوج.

وبحسب صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية، التقت ”ميلا“ بالنجم الذي لم يُكشف عن هويته لأسباب قانونية، في مدينة أوروبية، وبعد ليلتهما معًا أدركت أنه أعطاها رقمًا خاطئًا.

ومن ثم اكتشفت أن مخاوفها بشأنه كانت صحيحة، إذ وجدت أنه متزوج ولديه أطفال ويتفاخر بكونه رب أسرة أمام العالم.

وقالت عن لقائها به: ”كان النجم يجلس أمام طاولتنا مباشرة مع صديق ورجل آخر، وكان هو وصديقه ينظران باتجاهي، وكنت منجذبة إليه رغم عدم معرفتي بأنه لاعب كرة قدم محترف، وأعتقد أن هذا ما شجعه على التقرب مني لأنني لم أكن أدري من هو“.

وأشارت الكندية التي تعمل كمديرة للمبيعات والتسويق في إحدى الشركات، إلى أن تلك الليلة كانت في الآونة الأخيرة، موضحة أنهما رقصا معًا، وشربا الكثير من الكحول قبل العودة إلى الفندق.

وزعمت ميلا أنها سألته عن ما إذا كان أعزب، وكانت إجابته بنعم، وعقب الصعود للغرفة الساعة الـ 3 صباحًا، مارس الثنائي الجنس مرتين.

وفي اليوم التالي رن هاتف النجم مرارًا وتكرارًا، فبدأت ميلا تدرك أنه مرتبط، وعندما غضبت وهددت بفضحه، اتصل بها صديقه وعرض عليها 2000 جنيه إسترليني لتقول إنهما كانا في الفندق لكن مع أشخاص آخرين ولم يمارسا الجنس.

والآن، تدعي ميلا أنها تريد أن تعلم زوجته بالحقيقة، وقالت: ”زوجته تستحق أن تعرف الحقيقة، والجمهور بحاجة إلى معرفة ذلك، فهو خائن وغشاش وسيحصل على ما يستحق، ومن المقرف أن يعتمد على المحامين لمنع نشر اسمه“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة