إيمري يعترف: نيمار كان مدربًا لباريس سان جيرمان ولست أنا

إيمري يعترف: نيمار كان مدربًا لباريس سان جيرمان ولست أنا

المصدر: أحمد نبيل - إرم نيوز

أكد الإسباني أوناي إيمري، المدير الفني الحالي لآرسنال والسابق لباريس سان جيرمان، أن البرازيلي نيمار كان القائد في النادي الفرنسي وليس هو.

ويعتقد المدير الفني الجديد للمدفعجية أن نيمار غادر برشلونة الصيف الماضي إلى النادي الفرنسي للقيام بهذا الدور، نظرًا لأن ليونيل ميسي كان هو القائد في النادي الكتالوني.

وقال إيمري في حوار مع مجلة ”فرانس فوتبول: ”أدرك متى أكون مسؤولًا عن الفريق والعكس.. إنها عملية يتعين على المدرب التعايش معها واستيعابها وبالوقت والخبرة تدرك دورك. في كل نادٍ عليك أن تعرف ما هو دورك وما هو الدور الذي تلعبه تجاه باقي المجموعة“.

وأضاف: ”قائد باريس سان جيرمان هو نيمار؛ لأنه حضر للنادي ليتولى هذا الدور حتى يصبح في يوم من الأيام الأفضل في العالم.. في مانشستر سيتي القائد هو بيب غوارديولا، لكن في سان جيرمان القائد نيمار“.

واعترف المدير الفني السابق لإشبيلية وسبارتاك موسكو وفالنسيا بأن علاقته مع نيمار لم تكن على ما يرام، حيث دخلوا في مشادة خلال أحد التدريبات العام الماضي بعد خلاف النجم البرازيلي مع زميله إدينسون كافاني بشأن تنفيذ ركلة جزاء.

لكن نيمار كان يتحكم حتى في المباريات التي يخوضها، حيث يختار المباريات التي تمنحه الراحة قبل مباريات دوري أبطال أوروبا، وكذلك المباريات الدولية وهذا تعارض بشدة مع أخلاق إيمري.

تأثير نيمار

وأضاف المدير الفني الإسباني: ”قبل بضعة شهور قال لي أحد اللاعبين. لقد تغيرت هذا العام. وكان واضحًا هذا الأمر، لم أكن المدرب نفسه مع نيمار. مررنا بفترة من التكيف مع اللاعب. كان علينا أن نتعرف على بعضنا البعض. إن تدريب ميسي أو رونالدو أو نيمار ليس بالأمر السهل.

”هم الأفضل في العالم لذا هناك الكثير الذي يجب أن أدركه. عليك أن تتكيف مع نفسك. انظروا إلى غوارديولا في سيتي. إنه محظوظ؛ لأنه ليس لديه شخصية من هذه النوعية“.

وأضاف: ”هناك لاعبون كبار يجيب التعامل معهم بشكل معين لكن غوارديولا تخلص من ذلك على سبيل المثال عندما قرر الاستغناء عن ديكو ورونالدينيو و زلاتان إبراهيموفيتش في برشلونة عندما وجد أن هذا الأخير لديه مشاكل مع ميسي، لقد تجنب مشاكل خطيرة“.

والآن مع لاعبين مثل بيير-إيميريك أوباميانغ ومسعود أوزيل في آرسنال قد يجد إيمري نفسه يكرر تجربته مع نيمار في باريس سان جيرمان إلا لو تعلم من هذه التجربة بالفعل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com