الاتحاد الإنجليزي يبرّئ ساحة فيرمينو بعد مشادة ”عنصرية“ مع هولغيت مدافع إيفرتون

الاتحاد الإنجليزي يبرّئ ساحة فيرمينو بعد مشادة ”عنصرية“ مع هولغيت مدافع إيفرتون

المصدر: رويترز

أعلن الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم اليوم الأربعاء أن روبرتو فيرمينو لاعب ليفربول لن يتعرّض لأي عقوبة انضباطية بعد أن اتهمه ميسون هولغيت مدافع إيفرتون بتوجيه عبارات عنصرية ضده في مباراة جمعت بينهما في يناير/ كانون الثاني بكأس الاتحاد.

وقال الاتحاد إن القرائن لم تكن كافية لتوجيه أي اتهام للمهاجم البرازيلي بعد المشادة مع الإنجليزي هولجيت في مباراة الدور الثالث من البطولة.

وتعرّض فيرمينو (26 عامًا) للدفع باتجاه اللوحات الإعلانية من جانب هولغيت (21 عامًا) في الدقيقة الـ 40 في قمة مرسيسايد، ليوجه مهاجم ليفربول بعدها إساءة لفظية لمدافع إيفرتون.

وإثر ذلك توجّه هولغيت، وهو من أصول عرقية مختلطة، ليشكو لحكم المباراة.

وقال الاتحاد في بيان:“بعد تحقيق دقيق في واقعة الإساءة العنصرية المقدمة من ميسون هولجيت لاعب إيفرتون بحق روبرتو فيرمينو لاعب ليفربول يعلن الاتحاد أنه لن يتخذ أي إجراء انضباطي ضد فيرمينو“.

وأضاف الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم أنه واثق تمامًا أن الادعاء المقدم من هولغيت يستند إلى نية حسنة، ولا يتضمن شبهة ”تعمد الكذب، أو الإضرار بالغير“.

وأوضح الاتحاد أنه حصل على شهادات 12 لاعبًا ومسؤولًا من الفريقين بخلاف حكم المباراة والحكم الرابع، لكن أحدًا منهم لم يسمع الكلمات التي تلفّظ بها فيرمينو.

وأضاف البيان ”في إطار التحقيق استعان الاتحاد بواحد من المتخصصين في اللغة البرتغالية المنطوقة باللهجة البرازيلية لتفسير الألفاظ محل الادعاء، وإضافة لكل هذا حصلنا على مشاهد مصورة من زوايا مختلفة للواقعة عرضت على اثنين من الخبراء المستقلين المتخصصين في قراءة الشفاه، ويجيدان التحدث باللغة البرتغالية“.

وفاز ليفربول بالمباراة 2-1.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com