بعدما أثار جدلًا في مباراة مانشستر يونايتد وهدرسفيلد.. ماذا قال مورينيو وماتا عن حكم الفيديو؟

بعدما أثار جدلًا في مباراة مانشستر يونايتد وهدرسفيلد.. ماذا قال مورينيو وماتا عن حكم الفيديو؟

المصدر: نورالدين ميفراني - إرم نيوز

تدخل حكم الفيديو خلال مباراة مانشستر يونايتد وهدرسفيلد في إطار دور الـ16 من كأس الاتحاد الإنجليزي، وألغى هدفًا للإسباني خوان ماتا، متوسط ميدان مانشستر، بدعوى التسلل بعد أن كان حكم اللقاء والحكم المساعد أقرا صحته.

وجاء الهدف حين كان مانشسنتر يونايتد متقدمًا بهدف نظيف، قبل أن يسجل البلجيكي لوكاكو الهدف الثاني ويضمن التأهل لفريقه لدور ربع النهائي.

وأثارت التقنية الجدل في الصحف والمواقع الإلكترونية، بعدما تباينت الخطوط التي تؤكد أو تنفي تسلل الإسباني ماتا، إذ ظهر أن اللاعب كان في وضع صحيح بعد تعديل على الخطوط قامت به صحف بريطانية.

وحتى الخط الذي ظهر في حالة حكم الفيديو لا يحسم الجدل، فاللاعب الإسباني كان على نفس الخط مع آخر مدافع من الفريق المنافس وجزء قليل من ركبته متقدم.

وقال البرتغالي جوزيه مورينيو، مدرب مانشستر يونايتد، إن حكم الفيديو يجب أن يعالج الأخطاء الواضحة والتي لا تثير الجدل، موضحًا: ”على الحكام أن يقرروا إن كانوا يرغبون في المساعدة التقنية أو في شخص جالس قرب الفيديو ويقرر في الأخطاء وضربات الجزاء، أو أن يمارسوا التحكيم مع الأخطاء البشرية التي نعرفها“.

وأضاف: ”تحكيم الفيديو جاء للمساعدة في وضعية لا تثير الجدل وواضحة، لكن الهدف المُلغى لم يكن كذلك“.

وشدد : ”أخبرت المحللين في جهازي أن يصمتوا لكنني أردت اللاعبين أن يقبلوا الأمر كما هو وكأن الهدف جاء من تسلل. الأمر تجريبي ومن السهل علي أن أقول ذلك بعد الفوز 2-0“.

بينما شدد ماتا: ”احتفلت بالهدف، لكن حكم الفيديو أظهر أنني كنت متسللًا. الأمر الأهم هو أننا فزنا“.

وأكمل: ”هذه أول مرة أقابل فيها حكم الفيديو وأرى أنه مهم ولكن يجب أن يكون أسرع“.

وكان حكم الفيديو، أثار أيضًا موجة انتقادات في إيطاليا بضع مرات، إذ يستعين به بعض الحكام في لقطات، حسب رغبتهم وليس حسب احتجاج الفرق المتضررة.

وسيستعمل حكم الفيديو في كأس العالم المقبلة في روسيا 2018.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com