ليفربول يسمح لمحمد صلاح وماني بالسفر لحضور حفل جائزة أفضل لاعب أفريقي

ليفربول يسمح لمحمد صلاح وماني بالسفر لحضور حفل جائزة أفضل لاعب أفريقي
Soccer Football - Premier League - Liverpool vs Leicester City - Anfield, Liverpool, Britain - December 30, 2017 Liverpool's Mohamed Salah scores their second goal REUTERS/Phil Noble EDITORIAL USE ONLY. No use with unauthorized audio, video, data, fixture lists, club/league logos or "live" services. Online in-match use limited to 75 images, no video emulation. No use in betting, games or single club/league/player publications. Please contact your account representative for further details.

المصدر: رويترز وإرم نيوز

أعلن المدرب الألماني يورغن كلوب، المدير الفني لنادي ليفربول الإنجليزي، سماحه للثنائي، المصري محمد صلاح والسنغالي ساديو ماني، بالسفر إلى غانا لحضور حفل اختيار أفضل لاعب أفريقي 2017، الذي يقيمه الاتحاد الأفريقي لكرة القدم في الرابع من الشهر الحالي.

وأوضح كلوب، في تصريحات نشرها الموقع الرسمي لليفربول، أن ناديه جهّز كل شيء لسفر صلاح وماني إلى غانا، مشيرًا إلى أن غياب الثنائي لا يشكل أي أزمة بالنسبة له.

ويتنافس محمد صلاح مع ساديو ماني والغابوني بيير ايمريك أوباميانغ لاعب بروسيا دورتموند على الجائزة مع أفضلية للنجم المصري.

وقال كلوب: ”الفريق سينام في الفندق، وهما سينامان في الطائرة، هذا هو الاختلاف الوحيد، إنه العالم الجديد“.

وتابع: ”لو لم يكن صلاح لائقًا لما سمحنا له بالسفر، ولكننا نحترمه، لا أعتقد أن هناك ما هو أهم بالنسبة لهما من السفر للحصول على هذه الجائزة“.

كما قال كلوب إنه لا يتعجل الدفع بالوافد الجديد فيرجيل فان ديك، رغم انتهاء النادي من إجراءات ضم المدافع الأغلى في العالم خلال فترة الانتقالات الحالية.

وانتقل الدولي الهولندي إلى أنفيلد في صفقة قياسية، يوم الأربعاء الماضي، جعلته أغلى مدافع في العالم، حيث ذكرت وسائل إعلام بريطانية أن ليفربول دفع 75 مليون جنيه إسترليني (101 مليون دولار) للحصول على خدمات فان ديك. وكان يتوقع أن ينضم فان ديك إلى ليفربول في بداية الموسم، بعدما تقدم بطلب للرحيل لمسؤولي ساوثهامبتون.

لكن الصفقة فشلت حينها وأُجبر ليفربول على تقديم اعتذار علني بعد تورطه في محاولة غير قانونية لضم اللاعب الصيف الماضي أغضبت إدارة ساوثهامبتون.

وفاز ليفربول 2/1 على مضيفه بيرنلي في الدوري، اليوم الإثنين، ليمدد سلسلة من 16 مباراة بدون هزيمة في جميع المسابقات، وتنتظره مباراة قمة في كأس الاتحاد الإنجليزي أمام إيفرتون، يوم الجمعة المقبل، ولذلك قد لا يجد كلوب متسعًا من الوقت لدمج اللاعب في الفريق.

لكن مدرب ليفربول قال ردًا على سؤال عن إمكانية مشاركة اللاعب في أول مباراة مع الفريق في كأس الاتحاد بملعب أنفيلد يوم الجمعة: ”لا أدري. أجرينا عدة اختبارات. لن نتعجل الأمور. إنه جاهز ويريد المشاركة، لكن علينا أن نتأكد أولًا من قدرته على الظهور بأفضل صورة“.

”قلب الدفاع واحد من المراكز التي تعتمد على اللاعبين الآخرين في الملعب، وهذا يعني وجوب التأقلم واللعب الجماعي مع باقي أفراد الفريق، وهو الدور الذي تؤديه فترة الإعداد قبل بدء الموسم“.

وقال كلوب: إن اللاعب البالغ من العمر 26 عامًا قد يكون بحاجة إلى مزيد من الوقت للتأقلم مع زملائه في الفريق.

وأوضح: ”بعد مباراة الجمعة سيكون لدينا بعض الوقت، لكن الأمر يحتاج المزيد. فموعد أول مباراة يخوضها مع ليفربول ليس مهمًا بل الأهم هو عدد المباريات الجيدة التي سيؤديها مع الفريق“.

وقال كلوب إنه لم يشعر بأي مفاجأة للمستوى الجيد الذي ظهر عليه المدافعان ديان لوفرين وراجنار كلافان، اليوم.

وأضاف: ”لم أفكر يومًا أننا نعاني من مشكلة في الدفاع أو أننا بحاجة إلى لاعب إضافي حتى لو كان فيرجيل سيقدم لنا عونًا كبيرًا. نحتل المركز الرابع وهو ترتيب جيد. نحتاج أن نبقى على مسافة قريبة من الفرق التي تتقدم علينا في الترتيب ومن الأفضل أن نقلل هذه المسافة قدر الإمكان“.

وتعززت بدائل المدرب الألماني أيضًا في خط الوسط بعد أن لعب آدم لالانا أساسيًا مع ليفربول للمرة الأولى هذا الموسم في مباراة بيرنلي، وقدّم أداءً رائعًا.

وأضاف كلوب: ”قدّم أداءً متميزًا خاصة بعد أن تقدمنا 1/0. قدّم كرة قدم جيدة وكان يستمتع بالمباراة. كان قويًا في البداية ثم قدّم أداءً متوسطًا بعد ذلك ليعود قويًا مرة أخرى. منحت عودته الفريق شعورًا جيدًا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com