اتحادات بريطانيا تطلب إذن الفيفا بارتداء شعار زهرة الخشخاش خلال مباريات نوفمبر

اتحادات بريطانيا تطلب إذن الفيفا بارتداء شعار زهرة الخشخاش خلال مباريات نوفمبر

المصدر: د ب أ

تعتزم اتحادات كرة القدم في إنجلترا وإسكتلندا وويلز وأيرلندا الشمالية مطالبة الاتحاد الدولي للعبة (فيفا) بالسماح بارتداء لاعبي منتخباتها شعار ”زهرة الخشخاش“ خلال المباراة الدولية المقررة نوفمبر المقبل.

ويأتي ذلك عقب إصدار قانون في سبتمبر الماضي يقضي بالسماح للاعبي المنتخبات بارتداء شعارات خلال المباريات، بشرط موافقة الفريق المنافس والفيفا.

ويجرى ارتداء شعار زهرة الخشخاش على هامش ”إحدى الذكرى“، ويقام في أقرب يوم أحد إلى اليوم الذي تم التوصل فيه إلى المعاهدة التي أنهت الحرب العالمية الأولى في 11 نوفمبر 1918، وسيوافق هذا العام يوم 12 نوفمبر المقبل.

وكان الفيفا قد اعتبر في وقت سابق أن شعار ”زهرة الخشخاش“ يمثل رمزًا سياسيًا، وحظر ارتداءه في المباريات الدولية وهو ما أثار احتجاجات في بريطانيا.

وتسمح القوانين الجديدة بالشعارات السياسية، طالما أنها لا تتعلق بأحزاب سياسية أو حكومات.

وذكرت الاتحادات الأربعة في بيان مشترك صدر اليوم الإثنين ”كان من المهم توضيح الأمور في هذه القضية (الشعارات السياسية)، حيث أنها تؤثر على العديد من المباريات والبطولات حول العالم، كما أن ذلك كان مهمًا بالنسبة لنا فيما يتعلق بالذكرى وارتدى شعار زهرة الخشخاش“.

وأضاف البيان ”في كل عام يشهد مباريات دولية خلال الأسبوع السابق أو المتضمن ليوم /أحد الذكرى/، ستسعى الاتحادات الأربعة إلى الحصول على إذن من المنتخبات المنافسة والفيفا (باعتباره المسؤول عن تلك المباريات)، لارتداء اللاعبين شارات تحمل شعار زهرة الخشخاش“.

وكانت الاتحادات الأربعة قد عوقبت بغرامات مالية قبل عام واحد، بعدما ارتدى لاعبو المنتخبين الإنجليزي والإسكتلندي شارات سوداء تحمل شعار زهرة الخشخاش خلال مباراة بتصفيات المونديال، كما جرى رفع الشعار في الاستاد من جانب كل من منتخبي ويلز وأيرلندا الشمالية.

ويلتقي منتخب أيرلندا الشمالية نظيره السويسري في مباراة بالملحق الأوروبي المؤهل للمونديال، كما يلتقي المنتخب الإسكتلندي نظيره الهولندي في مباراة ودية في التاسع من نوفمبر المقبل.

وفي العاشر من الشهر نفسه، يستضيف المنتخب الإنجليزي نظيره الألماني حامل لقب كأس العالم ويحل منتخب ويلز ضيفًا على نظيره الفرنسي في مباراتين وديتين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com