قدامى الأهلي المصري يرسمون طريق تحقيق المعجزة الأفريقية – إرم نيوز‬‎

قدامى الأهلي المصري يرسمون طريق تحقيق المعجزة الأفريقية

قدامى الأهلي المصري يرسمون طريق تحقيق المعجزة الأفريقية

المصدر: كريم محمد _ إرم نيوز

تجددت آمال الأهلي المصري، في التأهل لدور الـ 4 ببطولة دوري أبطال أفريقيا، بعد أن فاز الفريق على حساب مضيفه الوداد المغربي، بهدف نظيف، في الجولة الرابعة بدور المجموعات.

جماهير الأهلي، تنتظر المعجزة الكروية، بصعود الفريق الأحمر لدور نصف النهائي، بدوري الأبطال، رغم أن فرص الفريق كانت شبه معدومة، بعد أن حصد نقطة واحدة في أول 3 مباريات، أمام زيسكو الزامبي وأسيك الإيفواري والوداد المغربي.

”إرم نيوز“ استطلع آراء قدامى الأهلي المصري بخصوص كيفية تأهل الفريق الأحمر لدور الـ 4 وتحقيق المعجزة الأفريقية.. فإلى السطور القادمة:

الصفقات الجديدة

يرى خالد بيبو، نجم الأهلي المصري السابق، أن الصفقات الجديدة ستكون داعمة وإضافة قوية للفريق الأحمر، في مشواره المتبقي بدوري الأبطال.

وقال بيبو لـ ”إرم نيوز“ إن الأهلي قادر على عبور عقبة زيسكو الزامبي في الجولة القادمة بدوري الأبطال، بعد أن يتم قيد التونسي علي معلول بجانب مروان محسن مع إضافة لاعب آخر في وسط الملعب، ومهاجم أجنبي وبالتالي سيكون الفريق أكثر قوة.

وأضاف بيبو: ”الأهلي عانى من ظروف صعبة، ويحتاج للاعبين أكثر جهدًا، وتدعيمات في بعض المراكز التي تعاني من نقص شديد“.

عودة السعيد

وأكد وليد صلاح الدين، نجم الأهلي السابق، أن الفريق الأحمر، سيزداد قوة قبل لقائي زيسكو وأسيك الإيفواري، موضحًا أنه متفائل بفوز الفريق وعبور اللقاءين، بالـ 6 نقاط من خلال عودة لاعب الوسط عبدالله السعيد، الذي يمثل نصف القوة الهجومية للفريق.

وأوضح صلاح الدين لـ ”إرم نيوز“ أن السعيد عاد بعد إصابة طويلة، وسيكون جاهزًا لمباراة دور الأربعة بكأس مصر، حال تأهل الأهلي لهذه المرحلة، وبالتالي يمثل قوة إضافية لا يستهان بها، وسيكون له دور كبير في عودة الانتصارات للأهلي أفريقيًا، بعد إسقاط الوداد المغربي في عقر داره.

وأوضح أن قيد الصفقات الجديدة، وسرعة انسجامها، سيساعد الأهلي أيضًا في مسيرته بدوري الأبطال، مؤكدًا أن الفريق يحتاج حاليًا لدعم جماهيره.

سياسة التدوير

وطالب أحمد بلال، نجم الأهلي السابق، المدرب الهولندي مارتن يول المدير الفني للفريق الأحمر بتطبيق سياسة التدوير في الفترة القادمة.

وقال بلال لـ ”إرم نيوز“: ”الأهلي عانى بسبب عدم تطبيق سياسة التدوير، بعد أن حقق مارتن يول الانتصارات في المباريات الأولى، خلال تجربته مع الفريق“.

وأضاف أن الأهلي، بحاجة إلى إراحة بعض لاعبيه، في ظل تلاحم المواسم وعدم الحصول على فترة راحة، تجعل الحالة البدنية للاعبين أفضل، رغم محاولات الجهاز الفني، محاربة الإرهاق.

عودة الثقة

وطالب ماهر همام، المدرب العام الأسبق للأهلي، الجهاز الفني، بإعادة الثقة للاعبي الفريق الأحمر بعد الفترة الطويلة، التي عاشوها بسبب الضغوط والانتقادات.

وقال همام لـ“إرم نيوز“: ”للأسف مارتن يول لم يتفهم طريقة معاملة لاعبيه في البداية، وحاول تطبيق سياسته الأوروبية بالصراحة الزائدة عن الحد، ولكن الأمر أصبح أكثر واقعية بعد أن تقرب من اللاعبين، وبدأ تحفيزهم وهو ما جعل الفريق يحقق الانتصار“.

أخطاء الدفاع

وأكد أحمد أيوب، المدرب العام السابق للأهلي، أن الفريق يعاني من أخطاء الدفاع وهو السبب الرئيس في المعاناة الواضحة، بجانب الإرهاق وتلاحم المواسم.

وأشار أيوب في تصريحاته لـ“إرم نيوز“، إلى أن مارتن يول عليه أن يبحث عن حلول لتدعيم وسط الملعب وزيادة القوة الدفاعية، التي ستجعل الفريق يتجاوز مباراتيه القادمتين، أمام زيسكو وأسيك.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com