بعد خسارة مذلة أمام صن داونز.. هل انهار مشروع الربع مليار جنيه في النادي الأهلي المصري؟ – إرم نيوز‬‎

بعد خسارة مذلة أمام صن داونز.. هل انهار مشروع الربع مليار جنيه في النادي الأهلي المصري؟

بعد خسارة مذلة أمام صن داونز.. هل انهار مشروع الربع مليار جنيه في النادي الأهلي المصري؟

المصدر: كريم محمد - إرم نيوز

لم يكن أكثر المتشائمين بين جماهير النادي الأهلي المصري يتوقع أن يتلقى الفريق الأحمر هزيمة قاسية وتاريخية هي الأسوأ له في البطولات القارية على يد صن دوانز الجنوب أفريقي بخماسية دون رد، يوم السبت، في جولة الذهاب لدور الثمانية ببطولة دوري أبطال أفريقيا.

ورغم أن مجلس الأهلي الحالي برئاسة محمود الخطيب، أنفق ما يقرب من ربع مليار جنيه مصري من أجل استقدام صفقات وترميم الصفوف للوصول إلى لقب دوري أبطال أفريقيا بعد غياب طويل منذ عام 2013 إلا أنه يبدو أن هذا المشروع الذي يحلم به بيبو رئيس النادي في طريقه للتحول إلى سراب.

وتستعرض ”إرم نيوز“ في التقرير التالي فرص الأهلي في عبور عقبة صن داونز خلال لقاء الإياب يوم السبت المقبل، وأسباب الانهيار الكبير للفريق المصري الذي يحمل لقب دوري الأبطال 8 مرات:

ضربة الترجي والميركاتو الأغلى

بدأ محمود الخطيب، رئيس الأهلي، مشروع استعادة لقب دوري الأبطال بعد الضربة القاصمة بخسارة اللقب للمرة الثانية على التوالي على يد الترجي التونسي على ملعب رادس بثلاثية دون رد.

وتعاقد الأهلي في انتقالات الشتاء مع 7 صفقات هي: ”رمضان صبحي معاراً من هيديرسفيلد تاون الإنجليزي، والأنغولي جيرالدو، وحسين الشحات، وحمدي فتحي، وياسر إبراهيم، ومحمود وحيد، ومحمد محمود بخلاف بعض الصاعدين مثل الفلسطيني محمود السلمي، وإسماعيل الليثي.

وأنفق الأهلي ما يتخطى 250 مليون جنيه وفقاً للتقديرات (ربع مليار جنيه)، خاصة أن هناك صفقات تكلفت أموالاً ضخمة مثل حسين الشحات الذي تكلفت صفقة انتقاله 6.5 ملايين دولار، ونفس الأمر بالنسبة لرمضان صبحي الذي تم استقدامه مقابل 800 ألف جنيه إسترليني بخلاف حمدي فتحي (30 مليون جنيه)، وياسر إبراهيم نفس المبلغ، ومحمود وحيد، ومحمد محمود (15 مليون جنيه لكل منهما) بخلاف رواتب هؤلاء اللاعبين.

بصمات لاسارتي

استقدم الأهلي المدرب الأورغوياني، مارتن لاسارتي، المدير الفني، الذي لم يعمل من قبل في قارة أفريقيا وسبق له تدريب ريال سوسييداد الإسباني، وعمل في تشيلي وأوروغواي.

وتحسنت نتائج الأهلي في الدوري المصري على يد لاسارتي بعدما حقق الفريق 10 انتصارات وتعادل مع الزمالك وخسر أمام بيراميدز، لكنه صعد بصعوبة من دور المجموعات بعدما تلقى هزيمتين خارج الديار وتعادل مع شبيبة الساورة الجزائري وفاز على أرضه بالمباريات الثلاث.

وقال أسامة حسني، مهاجم الأهلي الأسبق، عبر قناة النادي، إن لاسارتي يعاني بوضوح من قلة الخبرة في المباريات خارج مصر بالبطولة الأفريقية، مؤكداً أن هذا الأمر ظهر تماماً في لقاء صن داونز.

وأضاف زوج ابنة، محمود الخطيب رئيس النادي الأهلي، أن لاسارتي يتحمل الجزء الأكبر من مسؤولية السقوط أمام صن داونز بخماسية دون رد، خاصة أن الفريق لديه طموح التتويج باللقب القاري، ولكن بهذه الروح الانهزامية يبقى الأمر صعباً.

أزمة واضحة

يعاني الأهلي بوضوح خارج دياره في بطولة دوري أبطال أفريقيا، فلم يفز منذ تغلبه على الترجي التونسي في شهر أغسطس الماضي.

وتعادل الأهلي مع مضيفه هوريا الغيني دون أهداف في إياب ربع نهائي دوري أبطال أفريقيا، وتلقى الأهلي هزيمة أمام وفاق سطيف الجزائري في إياب نصف النهائي ثم الخسارة أمام الترجي في النهائي، وخسر أمام جيما الإثيوبي في إياب دور الـ32 للنسخة الحالية، كما خسر أمام سيمبا التنزاني وفيتا كلوب الكونغولي بهدف نظيف في دور المجموعات خارج مصر، وتعادل مع شبيبة الساورة الجزائري بهدف لكل منهما خارج الديار ثم سقط بالخمسة أمام صن داونز.

وأكد محمد فاروق، مهاجم الأهلي السباق، لـ“إرم نيوز“، أن الأهلي بهذا الجيل افتقد جانباً كبيراً من هيبته التي اكتسبها بحسم الألقاب والمباريات الحاسمة خارج مصر.

وأضاف:“ الأهلي يعاني بشكل واضح في المباريات خارج مصر؛ لأن الفريق لم يعد يضم قائداً يتحكم في الإيقاع وغابت الروح القتالية بطريقة غريبة“.

مشاكل فنية

يعاني الأهلي من مشاكل فنية واضحة، رغم ميركاتو يناير الماضي، والذي كان الأغلى في تاريخ النادي.

ويبدو خط الدفاع أزمة حادة بالنسبة للفريق الأحمر، وهو ما أكده أحمد أيوب، المدرب العام الأسبق للأهلي، لـ“إرم نيوز“، موضحاً أن الأهلي يستقبل أهدافاً لا تليق بقيمة اللاعبين والفريق.

وأضاف:“الأهلي يعاني من مشكلة في خط الوسط، فيما يتعلق في الضغط والالتحامات بجانب غياب الفاعلية في بعض المباريات“.

فرص التعويض

هل يملك الأهلي فرصة للتعويض؟ يرى شريف عبد المنعم، مهاجم الأهلي السابق لـ“إرم نيوز“، أن الفرصة مازالت مواتية رغم السقوط الكبير ولكن الأهلي لابد أن ينتصر ويرد اعتباره.

وأضاف:“لا بد من الفوز ورد الاعتبار في مباراة السبت المقبل، وأتمنى أن يتم فتح الأبواب لحضور جماهيري كامل لأن الفريق يحتاج لمساندة الجميع“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com