المنتخب الألماني يترقب كأس القارات بطموح كبير

المنتخب الألماني يترقب كأس القارات بطموح كبير
Goalie Elia Benedettini of San Marino is unable to stop Mustafi of Germany's goal for 5:0 during the World Cup qualifier Group C soccer match between Germany and San Marino at the Stadion Nuernberg in Nuremberg, Germany, Saturday June 10, 2017. (Peter Kneffel/dpa via AP)

المصدر: برلين - إرم نيوز

ربما منح يواكيم لوف المدير الفني المنتخب الألماني (المانشافت) راحة للعديد من لاعبيه الأساسيين في بطولة كأس القارات التي تستضيفها روسيا خلال الأيام المقبلة، ولكن المجموعة التي اختارها لخوض البطولة أكدت أنها تمتلك الطموح وتتحلى بالثقة.

واكتسح المانشافت منتخب سان مارينو 7/0 مساء أمس السبت في التصفيات الأوروبية المؤهلة لبطولة كأس العالم 2018 في روسيا ليؤكد الفريق أن لديه القدر الكافي من الطموح والثقة قبل خوض فعاليات كأس القارات 2017.

ولم تكن لدى الفريق أي شكوك في قدرته على الفوز في مباراة الأمس ولكن النتيجة الكبيرة جاءت مقنعة للغاية بالنسبة للمنتخب الألماني حامل اللقب العالمي، كما دعمت معنويات الفريق بشدة قبل أيام من خوض فعاليات كأس القارات.

ويتجمع لاعبو المانشافت مجددًا بعد غدٍ الثلاثاء للسفر إلى روسيا يوم الخميس المقبل من أجل المشاركة في بطولة كأس القارات التي تستضيفها روسيا من 17 يونيو الحالي إلى الثاني من يوليو المقبل.

ويخوض المانشافت فعاليات الدور الأول للبطولة ضمن مجموعة تضم معه منتخبات أستراليا بطل آسيا وتشيلي بطل أمريكا الجنوبية والكاميرون بطل أفريقيا.

وقال لوف: ”أخوض هذه البطولة بشعور رائع للغاية وكثير من التحفظات والتوقعات… من الصعب التكهن بالنتيجة. التدريب لمدة أسبوع ليس فترة طويلة لهذ الفريق المكون حديثًا. ولكن من الممكن الشعور بطموح اللاعبين الشبان لتقديم عروض ونتائج جيدة“.

ومنح لوف راحة لعدد من اللاعبين الأساسيين واستدعى عددًا من الوجوه الجديدة إضافة لعدد من اللاعبين الذين خاض كل منهم عددًا محدودًا من المباريات الدولية.

ولم يكن أحد يعلم ما يمكن أن يقدمه اللاعبون الشبان والجدد في صفوف المانشافت ولكن الأمور سارت على ما يرام حيث تعادل الفريق وديًّا مع المنتخب الدنماركي 1/1 يوم الثلاثاء الماضي ثم اكتسح منتخب سان مارينو 7/0 أمس في تصفيات المونديال.

وشهدت مباراة الأمس تألق المهاجم ساندرو فاغنر الذي سجّل أول أهدافه مع المانشافت حيث أحرز 3 أهداف (هاتريك) كما سجل كل من أمين يونس وجوليان براند أول أهدافهما مع المانشافت.

وقال فاغنر، المهاجم الصريح الوحيد في قائمة المانشافت في ظل غياب ماريو غوميز: ”من الرائع أنني أديت مهمتي من خلال الأهداف الثلاثة. انتظرت لفترة طويلة من أجل هذه اللحظة“.

وأظهر المنتخب الألماني مدى تعطشه للأهداف كما تحدث بثقة تامة عن كأس القارات بعدما حقق أكبر فوز له على ملعبه منذ تولى لوف تدريب الفريق قبل 11 عامًا.

وقل جوليان دراكسلر قائد المانشافت: ”لا نضع ضغوطًا على أنفسنا ولكننا المنتخب الألماني. نرغب في تحقيق الفوز“.

وطالما استخدم غوشوا كيميتش قلب دفاع بايرن ميونخ عبارات ”نحن المنتخب الألماني“ و“نحن أبطال العالم“ للتعبير عن أمله في بلوغ ألمانيا المباراة النهائية لكأس القارات.

وقال كيميتش: ”نتلهف جميعًا لكأس القارات ونتعامل مع البطولة بكل جدية“.

وشكك البعض في قدرات المنتخب الألماني لدى اختيار لوف لهذه القائمة ولكن المدرب أكد أنه ينظر إلى الصورة الكبيرة موضحًا أن هدفه الأساسي هو الدفاع عن اللقب العالمي من خلال كأس العالم 2018 في روسيا.

ولهذا، منح لوف نجومه الأساسيين مثل مسعود أوزيل وماتس هوملز وتوماس مولر وتوني كروس وجيروم بواتينغ فرصة للحصول على قسط أكبر من الراحة هذا الصيف بعد موسم شاق مع أنديتهم وذلك لاستعادة طاقاتهم قبل المشاركة في المباريات الأخيرة للفريق في تصفيات المونديال.

وفي ظل غيابهم، يسعى لوف لمنح اللاعبين الشبان فرصة للسطوع كما يمكنهم حجز مكان في قائمة الفريق لكأس العالم.

واعترف لوف بأن منافسي فريقه في كأس القارات في روسيا سيكونون من فئة مختلفة ولكن هذا لن يخيفه ولاعبيه.

وقال لوف: ”كأس القارات ستكون تجربة مهمة للعديد من لاعبينا الشبان“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com