بابا الفاتيكان يتسلم هدية من المنتخب الألماني قبل ودية إيطاليا

بابا الفاتيكان يتسلم هدية من المنتخب الألماني قبل ودية إيطاليا

استقبل البابا فرانسيس بابا الفاتيكان، المنتخب الألماني، بطل العالم، اليوم الاثنين، في الفاتيكان قبل مباراة كرة القدم الودية، التي يخوضها الفريق أمام نظيره الإيطالي، غدا الثلاثاء.

وأهدى توماس مولر وماتس هاميلز، لاعبا بايرن ميونخ، البابا قميصا للمنتخب الألماني موقعا من لاعبي الفريق وقطعة نسيج تحمل رسمة لأطفال نفذوها خلال حدث خيري أقامه حارس المرمى الألماني مانويل نوير.

وأشاد البابا فرانسيس، وهو مشجع لكرة القدم وقد خسر منتخب بلاده الأرجنتين أمام المنتخب الألماني في نهائي كأس العالم 2014، بروح الفريق في المنتخب الألماني.

وقال البابا: “كثيرا ما سمعت ما يقال حول أن هذا المنتخب يحقق الانتصارات الجماعية، هذه حقيقة، الرياضة التنافسية لا تتطلب فقط قدرا كبيرا من الانضباط والتضحية الشخصية، وإنما تتطلب احترام الآخرين وروح الفريق”.

كذلك وجه البابا الشكر للمنتخب الألماني على دعمه لمجموعات “ستيرنسينغر” الغنائية في الأبرشيات الكاثوليكية بألمانيا لجمع الأموال للأطفال والشباب في الدول الفقيرة حول العالم.

وقال يواكيم لوف، المدير الفني للمنتخب في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية: “كان أمرا لطيفا للغاية.. لقد وصل إلينا جميعا”.

وقال سيرغي غنابري، لاعب وسط فيردر بريمن، والذي سجل ثلاثية “هاتريك” في مشاركته الدولية الأولى في المباراة أمام سان مارينو، يوم الجمعة الماضي: “كان أمرا رائعا.. ففرصة الاستقبال من قبل البابا لا يحظى بها كثيرون”.