4 عوامل قادت البرتغال إلى نهائي يورو 2016

4 عوامل قادت البرتغال إلى نهائي يورو 2016
Football Soccer - Portugal v Wales - EURO 2016 - Semi Final - Stade de Lyon, Lyon, France - 6/7/16 Portugal's Jose Fonte, Cristiano Ronaldo and teammates celebrate after the game REUTERS/Robert Pratta Livepic

المصدر: يوسف هجرس - إرم نيوز

على عكس ما كان يتوقع الكثيرون بأن منتخب البرتغال، لن يتمكن من استكمال المشوار ببطولة كأس الأمم الأوروبية ”يورو 2016″، إلا أن رفاق النجم كريستيانو رونالدو، خالفوا التوقعات، وتأهلوا إلى الدور النهائي للبطولة القارية.

ومنذ عام 2004، لم يبلغ المنتخب البرتغالي الدور النهائي، إلا أن البطولة الحالية تبدو مختلفة لبرازيل أوروبا، في ظل البحث عن تحقيق المفاجأة وحصد اللقب.

شبكة ”إرم نيوز“، ترصد في التقرير التالي، أبرز العوامل التي قادت منتخب البرتغال لبلوغ نهائي اليورو، فإلى السطور القادمة:

كريستيانو رونالدو كلمة السر
النجم كريستيانو رونالدو، يقدم بطولة استثنائية، في مشواره الكروي، رغم أنه لم يقدم الفنيات الرائعة التي يظهرها في صفوف فريقه، ريال مدريد الإسباني.

رونالدو يستفيد من خبراته الطويلة، من أجل مساعدة منتخب البرتغال، على التقدم في البطولة القارية، وسجل 3 أهداف مهمة في اليورو.

واستطاع المنتخب البرتغالي، أن يستفيد من خدمات رونالدو، والاعتماد عليه بشكل أساسي ومحوري، في تنظيم الهجمات لتسجيل الأهداف.

منظومة دفاعية ناجحة
نجح المدرب فرناندو سانتوس، المدير الفني لمنتخب البرتغال، في تكوين منظومة دفاعية ناجحة، قائمة على صلابة وسط الملعب في الأساس.

البرتغال تملك خط وسط على أعلى مستوى، خاصة فيما يتعلق بالمردود الدفاعي والبدني وهو الأمر الذي جعل الفريق يتقدم في البطولة بشكل واضح.

وبخلاف مباراة المجر، التي شهدت اهتزاز شباك البرتغال بـ 3 أهداف، فإن منتخب برازيل أوروبا، لم يستقبل سوى هدفين فقط في 4 مباريات.

توهج سانشيز وناني
المنتخب البرتغالي، يملك سلاحين آخرين بعيدًا عن رونالدو، يؤثران على المستوى الهجومي بشكل واضح.

السلاح الأول يتمثل في لويس ناني، صاحب القدرات الهجومية المتميزة واللاعب صاحب الخبرة الطويلة، وسجل 3 أهداف بالبطولة ويمثل دويتو رائعًا مع رونالدو.

السلاح الثاني، يتمثل في توهج صانع الألعاب، ريناتو سانشيز، الذي يقدم بطولة مميزة، وساهم بقوة في تقدم البرتغال، خاصة أن الفريق افتقد اللمسة الجمالية وعنصر السرعة على المستوى الهجومي في دور المجموعات.

بدائل مميزة
يملك منتخب البرتغال، بدائل مميزة في بطولة اليورو، وهو ما يساعد المدرب فرناندو سانتوس، في مشواره بالبطولة.

المنتخب البرتغالي، تعرض لموقف حرج في لقاء ويلز، بإيقاف مدافعه بيبي، ولكنه كان يملك البديل المميز، وهو برونو ألفيس، وظهر الأمر في وجود المخضرم ريكاردو كواريزما، وأندريه غوميز، وجواو موتينهو.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com