لوائح كونميبول تسمح لبالديز بتقلد منصب الرئيس حال رحيل نابوت

لوائح كونميبول تسمح لبالديز بتقلد منصب الرئيس حال رحيل نابوت

إسونسيون – تسمح لوائح اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم “كونميمبول” بصعود الأوروجواياني ويلمار بالديز لتقلد منصب رئيس الاتحاد في حال تخلى خوان أنخيل نابوت، الذي أُلقي القبض عليه اليوم الخميس، عن منصبه في هذه المؤسسة.

وتقر المادة 34 من لوائح “كونميبول”أنه في حال خلو منصب الرئيس يحل نائبه، بالديز في هذه الحالة، بدلا منه في هذا المنصب.

وألقي القبض على نابوت صباح اليوم الخميس بمدينة زيورخ السويسرية للاشتباه في ضلوعه في إحدى قضايا الفساد التي ضربت الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” مؤخرًا.

وطالبت السلطات في الولايات المتحدة الأمريكية بتسليم نابوت إليها بعد القبض عليه.

واختير نابوت رئيسا لكونميبول في أذار/مارس 2015 حيث تمتد فترته الرئاسية حتى .2019

وتنص اللوائح أيضًا أنه في حال تأكد بشكل قطعي خلو منصب الرئيس يتعين على نائبه الأول، بعد تقديم استقالته غير المشروطة من منصبه في اتحاد بلده الأصلي، تولي مهام المنصب الشاغر حتى نهاية المدة الرئاسية.

وإذا لم يتول بالديز لأي سبب منصب رئيس كونميبول يتعين على الجمعية العمومية للاتحاد أن تجتمع خلال مدة لاتتعدى 60 يومًا لاختيار خليفة نابوت الذي يتعين عليه شغل منصب الرئيس حتى عام .2019

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع