اعتقال مسئولين بالفيفا للاشتباه في حصولهما على رشى ملايين الدولارات

اعتقال مسئولين بالفيفا للاشتباه في حصولهما على رشى ملايين الدولارات

زيوريخ– ذكر مكتب العدل الاتحادي السويسري اليوم الخميس أن اعتقال مسئولين بالاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) جاء بسبب الاشتباه في قبولهما ملايين الدولارات كرشى.

وأوضح المكتب دون أن يكشف عن أسميهما “يزعم أن مسئولين بارزين بالفيفا يشتبه في حصولهما على أموال مقابل بيع حقوق التسويق فيما يتعلق ببطولات كرة القدم في أمريكا اللاتينية، ومباريات التصفيات المؤهلة لكأس العالم”.

وأوضح المكتب السويسري أن الاعتقال جاء بناء على طلب من السلطات الأمريكية، نظرا لأن بعض المخالفات تم الاتفاق عليها والاعداد لها في الولايات المتحدة الأمريكية والأموال لها صلة ببنوك أمريكية.

وبموجب هذه المستجدات فإن الادعاءات الراهنة تسير على نفس خطى الاتهامات التي وجهت لسبعة مسئولين بارزين بالفيفا جرى اعتقالهم في زيوريخ في أيار/مايو الماضي.

ولم تكشف السلطات السويسرية عن أسمي المعتقلين، ولكن وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) علمت أن المعتقلين هما نائب رئيس الفيفا خوان انخيل نابوت من باراجواي والفريدو هاويت بانيجاس من هندوراس.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع