رئيس "يويفا" يلمح لإمكانية اتخاذ قرار بإلغاء بطولتي أوروبا في هذا الموعد

رئيس "يويفا" يلمح لإمكانية اتخاذ قر...

رئيس الاتحاد الأوروبي (اليويفا) يقترح عدة سيناريوهات لاستئناف دوري الأبطال والدوري الأوروبي

المصدر: أحمد نبيل - إرم نيوز

أكد السلوفيني الكسندر تشيفرين، رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (اليويفا)، اليوم السبت، أنه يجب الانتهاء من بطولتي دوري الأبطال والدوري الأوروبي قبل الثالث من أغسطس/آب المقبل وأن الاتحاد لديه خطط مختلفة لاستئناف البطولتين في مايو/آيار أو يونيو/حزيران أو يوليو/تموز المقبلة.

وأجل الاتحاد الأوروبي بطولتيه إلى أجل غير مسمى بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد في كافة أنحاء أوروبا مع زيادة أعداد الوفيات والمصابين.

وتوقف النشاط الكروي في القارة العجوز تماما منذ الشهر الماضي، بينما يواصل اليويفا دراسة التواريخ المحتملة لاستئناف المسابقات وإنهاء الموسم في ظل الظروف الحالية.

ونقلت صحيفة AS الإسبانية عن تشيفرين قوله، إنه يجب أن يستأنف كل من الدوري الأوروبي ودوري الأبطال وينتهي قبل الثالث من أغسطس.

وأوضح: ”في الثالث من أغسطس، يجب أن يكون كل من دوري الأبطال والدوري الأوروبي قد انتهى، نحن في وضع استثنائي ويجب أن نتحلى بالمرونة، يمكننا اللعب في نفس تواريخ الدوريات المحلية، حتى في نفس الوقت. لدينا خطط مختلفة لإعادة دوري أبطال أوروبا والدوري الأوروبي في مايو ويونيو ويوليو، وهناك أيضًا احتمال ألا نلعب مرة أخرى“.

وأضاف في مقابلة مع شبكة ZDF الألمانية التلفزيونية: ”إذا لم تسمح لنا السلطات باللعب، فلن نتمكن من القيام بذلك. نحن نعتمد على حكومات كل دولة. لو وصلنا إلى سبتمبر أو أكتوبر لن يكون من الممكن استئناف المسابقتين“.

وتابع المحامي السلوفيني: ”من بين الخيارات المطروحة أيضا ضغط المنافسة إذا لزم الأمر. يمكننا اللعب مع النظام الحالي أو لعب مباراة واحدة بدلا من الذهاب والعودة أو حتى على أرض محايدة، يمكنك أيضًا لعب مباريات دور الثمانية في مجموعة واحدة أو قبل النهائي مثل المربع الذهبي. ومن المحتمل أن تكون المباريات بدون جماهير“.

وأكد رئيس الاتحاد الأوروبي أن صحة اللاعبين والجماهير هي أهم شيء في الوقت الحالي، موضحا: ”سيكون من الخطأ اللعب بطريقة تعرض صحة اللاعبين والمشجعين والحكام للخطر.. نحن بحاجة إلى الرياضة، تجلب الطاقة والآن الناس يشعرون بالقلق والتوتر. كرة القدم صناعة خطيرة ، على الرغم من أن النجوم الآن هم الأطباء والممرضات“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com