نادي سبورتنغ لشبونة يدرس تغيير اسم ملعبه إلى ”كريستيانو رونالدو“

نادي سبورتنغ لشبونة يدرس تغيير اسم ملعبه إلى ”كريستيانو رونالدو“

المصدر: أحمد نبيل - إرم نيوز

يفكر نادي سبورتنغ لشبونة البرتغالي في إعادة تسمية ملعبه بعد تألق كريستيانو رونالدو قائد المنتخب البرتغالي وهدافه التاريخي كأحد الأساطير الذين نشأوا في النادي.

ووفقًا لتقارير صحفية برتغالية فإنه بين مقترحات الاسم الجديد للاستاد ”كريستيانو رونالدو آرينا “ و CR7  آرينا“.

ويعتزم النادي لإعادة تسمية ملعبه ”Estádos José Alvalade“، الذي يتسع إلى 50 ألف متفرج إلى أحد هذين الاسمين.

وقال رئيس سبورتنغ فيديريكو فارانداس لصحيفة ”توتوسبورت“ الإيطالية: ”إنها فكرة لا نستبعدها. ونحن سنكون فخورين جدًا بذلك. كريستيانو كان وسيظل أحد الرموز الرئيسية في تاريخ نادينا. نحن فخورون بالارتباط بكريستيانو رونالدو وبأن اسم أفضل لاعب في العالم يصبح جنبًا إلى جنب مع اسم سبورتنغ“.

ولم يتغير اسم الملعب الحالي منذ أكثر من 60 عامًا إذ إنه يحمل اسم مؤسس نادي سبورتنغ لشبونة ولم يتغير منذ إنشائه عام 1956، لكن تمت إعادة تطويره عام 2003 قبل استضافة  البرتغال لبطولة أوروبا يورو 2004.

مسيرة مظفرة لرونالدو

وبعد نشأته في أكاديمية سبورتنغ وخوض 31 مباراة مع الفريق الأول، غادر كريستيانو إلى مانشستر يونايتد في عام 2003، قبل أن يقضي تسع سنوات في ريال مدريد قبل انتقاله في عام 2018 إلى يوفنتوس.

وخاض المهاجم البالغ من العمر 34 عامًا 161 مباراة دولية مع البرتغال وقاد منتخب بلاده للفوز بلقب بطولة أوروبا يورو 2016 في فرنسا ودوري الأمم الأوروبية العام الحالي ليكونا اللقبين الوحيدين الكبيرين للبرتغال.

وسجل رونالدو هدفه 699 مع المنتخب والأندية عندما سجل الهدف الثاني للبرتغال في شباك لوكسمبورغ ضمن تصفيات يورو 2020.

ونال رونالدو، الهداف التاريخي لريال مدريد، لقب دوري أبطال أوروبا خمس مرات والكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم مثلها.

وساهم رونالدو في تتويج ريال مدريد بلقب دوري أبطال أوروبا للمرة الثالثة على التوالي قبل انتقاله إلى يوفنتوس في صفقة ضخمة الصيف الماضي ويتصدر حاليا ترتيب الهدافين بدوري الدرجة الأولى الايطالي.

الـ700

وقاد النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو منتخب بلاده للفوز على منتخب لوكسمبورغ بثلاثة أهداف دون رد في المباراة التي جاءت ضمن الجولة الخامسة للمجموعة الثانية من تصفيات يورو 2020، مساء الجمعة.

نجم مانشستر سيتي بيرناردو سيلفا أحرز هدف التقدم للبرتغال في الدقيقة 16 من زمن أحداث الشوط الأول.

النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو ظهر في الدقيقة 65 من زمن أحداث الشوط الثاني ليسجل الهدف الثاني لمنتخب بلاده.

هذا الهدف رقم 699 في مسيرة النجم البرتغالي والـ94 مع منتخب بلاده.

وقبل نهاية اللقاء بدقيقة استطاع جونسالو جيديش أن يسجل الهدف الثالث لتنتهي المباراة عند نتيجة (3-0).

بهذا الفوز يكون المنتخب البرتغالي في وصافة المجموعة بـ11 نقطة خلف المنتخب الأوكراني الذي يتصدر الترتيب بـ13 نقطة.

المباراة المقبلة ستكون نارية عندما يواجه المنتخب البرتغالي نظيره الأوكراني على صدارة المجموعة.

يذكر أن صاحبي المركز الأول والثاني من كل مجموعة يتأهل مباشرة إلى يورو 2020.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com