اشتباه في وفاة عامل بناء بأولمبياد طوكيو بسبب ضربة شمس – إرم نيوز‬‎

اشتباه في وفاة عامل بناء بأولمبياد طوكيو بسبب ضربة شمس

اشتباه في وفاة عامل بناء بأولمبياد طوكيو بسبب ضربة شمس

المصدر: رويترز

قال منظمو أولمبياد طوكيو 2020، اليوم الجمعة، إن عامل بناء قد تُوفي بعد العثور عليه فاقد الوعي أمس الخميس، فيما أشارت وسائل إعلام إلى أن إصابته بضربة شمس ربما كانت سبب الوفاة في ظل معاناة العاصمة اليابانية من موجة حارة قاتلة.

وتسببت الموجة الحارة في وفاة 57 شخصًا على الأقل في اليابان، منذ نهاية يوليو تموز وقبل عام من انطلاق أولمبياد 2020، وهو ما يوضح المشاكل الصحية التي ربما يتعرض لها الرياضيون والجماهير وهو التحدي الأكبر أمام المنظمين.

وأضاف منظمو أولمبياد طوكيو في بيان، أنه عُثر على العامل البالغ عمره 50 عامًا وهو فاقد الوعي على الأرض وتم نقله إلى المستشفى.

وقال ماسا تاكايا أحد المتحدثين الرسميين، في رسالة بريد إلكتروني: ”سبب الوفاة غير معروف حتى الآن“.

وأشار تاكايا، إلى أنه سيقدم المعلومات بمجرد التوصل لسبب الوفاة.

ونقلت محطة ”إن.إتش.كيه“ التلفزيونية الوطنية عن الشرطة، قولها: إن الأجواء في موقع العمل توحي أن ضربة شمس ربما هي سبب الوفاة، لكن الشرطة رفضت تأكيد الأمر لرويترز.

ووصلت درجة الحرارة إلى 35.5 مئوية في طوكيو أمس الخميس.

وبلغت درجة الحرارة في طوكيو منذ 24 يوليو، قبل عام بالضبط من انطلاق الأولمبياد، أكثر من 31 مئوية فيما بلغ المعدل في أغسطس آب 34.8 درجة مئوية.

وتُوفي 57 شخصًا على الأقل في اليابان ما بين 29 يوليو والرابع من أغسطس فيما تم نقل 18347 شخصًا إلى المستشفيات.

وقالت ”إن.إتش.كيه“ إن نحو 45 شخصًا توفوا في طوكيو فقط منذ أول أغسطس، أغلبهم من كبار السن الذين يعيشون بمفردهم.

وسبق لطوكيو استضافة الأولمبياد في 1964، لكن تم تأجيلها لتقام في أكتوبر تشرين الأول؛ لتفادي حرارة الصيف وهو ما حدث أيضًا في أولمبياد 1968 في المكسيك.

لكن هذا التأجيل، لم يعد ممكنًا بسبب ظروف البث التلفزيوني حول العالم.

ووضع منظمو الأولمبياد خططًا للتعامل مع الحرارة، ومن بين ذلك أماكن استراحة مظللة والخيام عند نقاط التفتيش الأمنية.

وتم تقديم موعد انطلاق ماراثون السيدات والرجال في الثاني والتاسع من أغسطس على الترتيب إلى الساعة السادسة صباحًا كإجراء احترازي.

وينطلق أولمبياد طوكيو في 24 يوليو وحتى التاسع من أغسطس.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com