وزير أمن العاصمة الأرجنتينية يستقيل بسبب أحداث شغب مباراة ريفربليت وبوكا جونيورز

وزير أمن العاصمة الأرجنتينية يستقيل بسبب أحداث شغب مباراة ريفربليت وبوكا جونيورز

المصدر: فريق التحرير

تقدم ”مارتين أوكامبو“، وزير أمن العاصمة الأرجنتينية بوينوس آيرس، اليوم الثلاثاء، باستقالته من منصبه عقب الاعتداء على حافلة فريق بوكا جونيورز من جماهير الغريم التقليدي ريفر بليت، أثناء توجهها لخوض إياب نهائي كوبا ليرتادوريس، مساء السبت، على ملعب المونومنتال، وهي الأحداث التي تسببت في تأجيل اللقاء لأجل غير مسمى.

وفي الوقت الذي ينتظر فيه عقد مؤتمر صحفي لعمدة بوينوس آيرس، أوراثيو رودريغيز لاريتا، لتأكيد الخبر، استبقت بعض وسائل الإعلام المحلية بتأكيد استقالة أوكامبو بعد الفشل الأمني الذي حدث في محيط الملعب، وتعيين نائب العمدة، دييجو سانتيلي، للقيام بأعماله.

وتسببت أحداث الشغب من جماهير ريفر بليت في تأجيل مواجهة إياب البطولة الأكبر داخل القارة اللاتينية بين الفريقين صاحبي الشعبية الأكبر في الأرجنتين، لأجل غير مسمى.

وأثيرت حالة من الجدل الكبير عقب هذه الأحداث حول إذا ما كانت مسؤوليتها تؤول لحكومة المدينة، أو للحكومة الوطنية، حيث إن الطرفين دفعا بعناصر شرطية لتأمين المباراة.

إلا أن الحكومتين اتفقتا على أن مجموعات (بارا برافا) الجماهيرية المتطرفة لريفر بليت هي المسؤولة عن الهجوم على حافلة المنافس الأزلي وإصابة عدد من لاعبيه.

ومن المنتظر أن يعقد ألخياندرو دومينغيز، رئيس اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم ”كونميبول“، اجتماعًا، يوم الثلاثاء، مع رئيسي الناديين لتحديد الموعد النهائي للمباراة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com