ديشامب: كليان مبابي لا يعاني مشكلة مع الشهرة لأنه حريص على التعلم

ديشامب: كليان مبابي لا يعاني مشكلة مع الشهرة لأنه حريص على التعلم

المصدر: رويترز

قال ديدييه ديشامب مدرب فرنسا إن النجم الشاب كيليان مبابي يمر بمرحلة حاسمة في مسيرته الرياضية، لكنه يجيد التعامل مع الأضواء الكثيفة التي سلطت عليه نتيجة ما قدمه من أداء في كأس العالم لكرة القدم.

وربما يكون مبابي (19 عامًا) قد جذب الكثير من الاهتمام بعد انتقاله من موناكو إلى باريس سان جيرمان العام الماضي. لكن الهدفين الرائعين اللذين أحرزهما في شباك الأرجنتين قاداه لأن يقارن مع بيليه.

وسار مبابي على درب أشهر لاعب في العالم بعد أن أصبح ثاني أصغر لاعب يسجل هدفين في نهائيات كأس العالم بعد أن نجح بسرعته ودهائه في اختراق دفاعات الأرجنتين على استاد كازان السبت الماضي، وقاد فرنسا للفوز 4-3 ومن ثم التأهل لدور الثمانية.

وقال ديشامب قبل مواجهة أوروغواي اليوم الجمعة ”ما فعله (مبابي) في مواجهة الأرجنتين كان جيدًا للغاية، وهو ما جذب إليه الأضواء بشدة لأن الطريقة التي لعب بها في مباراة مهمة مثل هذه صنعت له اسمًا.

وأضاف: ”كان لديه ما يكفي من الوقت للتجاوب مع هذا، وأعتقد أنه تخطاه مثل بقية لاعبي الفريق. كان لدينا جميعًا بضعة أيام للتعافي. استمتعنا بالفوز يومي الأحد والاثنين واعتبارًا من الثلاثاء عدنا للتركيز مرة أخرى“.

وتابع: ”علينا أن نترك الراحة الآن والاعتقاد بأن الأمور سهلة وأن الحياة جميلة وأننا لا نحتاج لبذل جهد كبير. لكن كيليان ذكي فهو يتقن الإصغاء ويعرف كل ما يدور حوله.

وأوضح ”عمره 19 عامًا فقط لكنه انتقل من موناكو إلى باريس سان جيرمان حيث الأجواء مختلفة والآن يشارك في كأس العالم الذي يضم أفضل المستويات، على الرغم من كل ما قدمه من أداء جيد إلا أنه يتمسك بالتعلم فقط، وهذا أمر طبيعي فجميع اللاعبين في مثل هذا العمر يتعلمون بغض النظر عن موهبتهم“.

وحذر ديشامب من أن لاعبيه سيلزم عليهم التحلي بالصبر لاختراق دفاع أوروجواي الصلب.

وقال ”إنه منتخب يختلف للغاية عن الأرجنتين ويتمتع بدفاع منظم للغاية، وهجوم في غاية الخطورة في الهجمات المرتدة. علينا أن نتحلى بالصبر“.

وستكون مباراة فرنسا أمام أوروجواي اليوم الجمعة، على استاد نيغني نوفغورود هي أولى المباريات الأربع لدور الثمانية التي ستقام يومي الجمعة والسبت.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com