لماذا نفى ريال مدريد التفاوض مع كيليان مبابي ونيمار سريعًا؟

لماذا نفى ريال مدريد التفاوض مع كيليان مبابي ونيمار سريعًا؟

المصدر: فريق التحرير

سارع نادي ريال مدريد الإسباني، بنفي التفاوض مع ثنائي باريس سان جيرمان، كيليان مبابي ونيمار جونيور، على الرغم من كون ارتباط اسم النادي الملكي بكبار نجوم اللعبة أمرًا عاديًا كل سوق انتقالات.

وأصدر النادي الإسباني بيانًا رسميًا نفى فيه تقديم عرض لضم نيمار، ثم أردفه ببيان آخر ينفي فيه التفاوض مع مبابي.

وطالما ارتبط اسم ريال مدريد بالثنائي الأبرز في كأس العالم روسيا 2018 حتى الآن.

وأصدر ريال مدريد بيانًا بموقعه على الإنترنت، وقال ”بالنظر إلى المعلومات المنشورة.. بخصوص مزاعم التوصل لاتفاق بين ريال مدريد وباريس سان جيرمان لضمن اللاعب كيليان مبابي يود ريال مدريد توضيح أن هذا الأمر غير صحيح تمامًا“.

وأضاف ”لم يتقدم ريال مدريد بأي عرض إلى باريس سان جيرمان أو اللاعب ويستهجن انتشار مثل هذه المعلومة“.

وسبق لريال مدريد أن نفى مؤخرًا أنه عرض 310 ملايين يورو لضم نيمار زميل مبابي في باريس سان جيرمان.

وسجل مبابي ثلاثة أهداف في كأس العالم الجارية منها ثنائية في شباك الأرجنتين ليقود فرنسا للفوز 4-3 في دور الستة عشر.

وتلعب فرنسا مع أوروغواي في دور الثمانية، يوم الجمعة، فيما تلعب البرازيل مواجهة مع بلجيكا.

ويرى محمد عواد، محلل قنوات أبوظبي الرياضية إن هناك 4 أسباب دفعت ريال مدريد لتقديم نفي سريع فيما يخص التفاوض مع النجمين الكبيرين، وهي  رغبة ريال مدريد في الحفاظ على العلاقة مع باريس سان جيرمان من أجل مفاوضات مستقبلية بشأن اللاعبين أو غيرهما، خاصة في ظل الطريقة التي حصل بها باريس على نيمار بعد مفاوضات برشلونة مع ماركو فيراتي.

أما السبب الثاني، فهو تجنب إزعاج كريستيانو رونالدو صاحب المستقبل الغامض، في ظل أنباء قوية للغاية عن اقترابه من التوقيع مع يوفنتوس، فالتعاقد مع أي من النجمين سيكون على حساب الدون البرتغالي، ومن خلاله سيتم تمويل الصفقة.

وقد يكون فعلًا هناك محاولات بالفعل لضم النجمين، لكنهما طلبا نفي التفاوض للتركيز في كأس العالم، خاصة أن مراحل الحسم بدأت، والسبب الرابع هو عدم رفع طموح الجمهور، كي لا يتحول الأمر إلى استياء جماهيري في نهايته، اذا فشلت المفاوضات، واستقرت الأمور على ضم لاعبين أقل موهبة ونجومية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com