مدرب الشارقة الإماراتي الجديد: قبلت التحدي

مدرب الشارقة الإماراتي الجديد: قبلت التحدي

المصدر: متابعات - إرم نيوز

شدد المدرب البرتغالي جوزيه بيسيرو، المدير الفني الجديد لفريق الشارقة الإماراتي، الذي حل خلفاً لليوناني دونيس، أن مباراة فريقه مع الوصل المقرر لها، اليوم الأربعاء، ضمن ربع نهائي كأس صاحب السمو رئيس الدولة، ستكون قوية وصعبة كون الوصل يقدم مستويات مميزة هذا الموسم ويحتل المركز الثاني في ترتيب فرق الدوري ويملك مجموعة جيدة من اللاعبين يلعبون بثقة كبيرة.

وأضاف المدرب، أن اللقاء يأتي في بطولة كأس صاحب السمو رئيس الدولة، وهي بطولة مهمة جداً، وهو كمدرب على ثقة كبيرة بلاعبيه وبفريقه كمجموعة تحتاج فقط للعمل حتى تستطيع تحقيق نتائج جيدة، بحسب ما ذكرته صحيفة ”الخليج“.

وطالب بيسيرو لاعبيه باللعب بقوة وبرغبة في الفوز والقتال داخل الملعب لأهمية المباراة، مؤكداً ثقته في اللاعبين ومقدرتهم على تقديم أداء جيد وتحقيق الفوز في المباراة، مبيناً أن الوصل سبق له الفوز في مباراتين على الشارقة هذا الموسم وثمة فرصة سانحة للفوز عليهم.

وانتقل المدرب بعدها للحديث عن الوقت القصير الذي بين توليه المهمة ومباراة الوصل، موضحا: ”الوقت قصير جداً، ثلاثة أيام فقط تدربنا فيها مع الفريق وعلينا بذل أقصى ما في وسعنا لجعل الفريق في وضع بدني جيد، لا وقت لدينا لتغيير التنظيم أو طريقة اللعب أو أي شيء جوهري في الفريق وكل ما نستطيع عمله هو تجهيز اللاعبين نفسياً ومعنوياً للمباراة“.

ورداً على السؤال الخاص بصعوبة مهمته في مباراة الوصل اليوم، أشار: ”لقد واجهت العديد من التحديات والصعوبات في مسيرتي التدريبية أقربها كانت هنا عندما توليت تدريب الوحدة ولعبت بعدها بثلاثة أيام أمام الجزيرة وأثناء عمليات الإحماء أصيب حمدان الكمالي وكانت أجواء مجنونة في المباراة وخسرنا 3-4، وواجهت أيضاً صعوبات في نهائي كأس الاتحاد الأوروبي من قبل“.

وأضاف: ”لا أتفق معكم أن مهمتي مع الشارقة أمام الوصل تعتبر الأصعب في مسيرتي التدريبية، لا شك أنها مباراة صعبة، ولكن الواقع يفرض علينا جميعا في الجهازين الإداري والفني التكيف مع الظروف وكرة القدم كلها تحديات وإثارة، وأتفق معكم في عدم توافر الوقت الكافي لتنفيذ كل الخطط الفنية“.

وعن أجانب الفريق الثلاثة ديغاو وأدريان وريفاس وإمكانية استمرارهم مع الفريق، قال المدرب إنه يذكر عندما كان في الوحدة كان الجميع يشتكي من سبستيان تيغالي كونه لا يستطيع تسجيل الأهداف وكان الجميع ضده من جمهور وصحافة وفقط كان يحصل على دعم الإدارة والجهاز الفني واختتم الموسم بهدف واحد خلف أسامواه جيان.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com