فوكس سبورتس: أحمد خليل وعلي سالمين يحملان أحلام منتخب الإمارات في كأس آسيا 2019 – إرم نيوز‬‎

فوكس سبورتس: أحمد خليل وعلي سالمين يحملان أحلام منتخب الإمارات في كأس آسيا 2019

فوكس سبورتس: أحمد خليل وعلي سالمين يحملان أحلام منتخب الإمارات في كأس آسيا 2019

المصدر: محمد ثروت - إرم نيوز

نشر موقع ”فوكس سبورتس“ تقريرًا مطولًا عن منتخب الإمارات، الذي يخوض بطولة كأس الأمم الآسيوية 2019، التي تقام في الإمارات في الفترة من 5 يناير إلى 1 فبراير.

وقال الموقع في التقرير الذي نشره، اليوم الخميس، إن التاريخ يقف إلى جوار الإمارات بوصفها صاحبة الأرض، حيث كانت المرة الأخيرة التي استضافت فيها البطولة العام 1996، بمثابة أفضل نتيجة يحققها ”الأبيض“ في تاريخه الآسيوي، حيث وصل إلى المباراة النهائية، وخسر أمام المنتخب السعودي بركلات الترجيح.

وأشار إلى أن كأس آسيا لا يأتي في أفضل توقيت بالنسبة للمنتخب الإماراتي، الذي يفتقد جهود نجمه الأول عمر عبدالرحمن ”عموري“؛ بداعي الإصابة، وفي نفس الوقت فإن الإيطالي ألبيرتو زاكيروني مدرب الإمارات حقق الفوز في 4 مباريات فقط رفقة الفريق خلال ولايته، التي بدأت منذ 14 شهرًا، رغم وصوله إلى نهائي كأس الخليج مطلع العام الجاري، قبل أن يخسر النهائي أمام المنتخب العماني بركلات الترجيح.

وتحدث ”فوكس سبورتس“ عن نجمين يحملان آمال المنتخب الإماراتي في البطولة، وهما أحمد خليل وعلي سالمين.

وقال إن أحمد خليل، البالغ من العمر 27 عامًا، سيحمل على عاتقه مسؤولية قيادة هجوم المنتخب الإماراتي في غياب عموري، حيث تألق خليل رفقة المنتخب في كأس آسيا الماضية، التي فازت فيها  الإمارات بالمركز الثالث، وأحرز خليل 4 أهداف، بفارق هدف واحد فقط عن زميله علي مبخوت، هداف البطولة بـ5 أهداف.

وأضاف التقرير بقوله: ”سيحمل خليل ومبخوت آمال الإماراتيين في الوصول بعيدًا خلال المونديال الآسيوي“.

وأشار إلى أن علي سالمين، (23 عامًا)، ينتظر الحدث القاري الأكبر بالنسبة له، حيث يعتبر المونديال الآسيوي المعترك الأكبر له على صعيد المنتخب الأول.

وقال إن سالمين شارك مع فريقه الوصل الإماراتي في دوري أبطال آسيا هذا الموسم؛ وهو ما يمنحه بعض الخبرة قبل المشاركة في كأس آسيا، رغم أن الوصل خرج من مرحلة دوري المجموعات.

وتوقع ”فوكس سبورتس“، أن يعبر منتخب الإمارات المجموعة الأولى التي تضم البحرين والهند وتايلاند، وسيكون الاختبار الحقيقي لكتيبة الإيطالي زاكيروني في الأدوار الإقصائية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com